شريط الأخبار

خانيونس: 70سيدة يتنافسن على صنع أشهى طبق حلويات

04:24 - 30 تموز / يوليو 2013

خان يونس - فلسطين اليوم

تنافست نحو (70) سيدة من  محافظة خانيونس للفوز بجائزة أشهى طبق حلويات في المسابقة الرمضانية "أشهى طبق حلويات" الذي نظمها مركز بناة الغد التابع لجمعية الثقافة والفكر الحر ،بمقره غرب محافظة خانيونس ،بحضور عشرات العائلات بالمحافظة .

المسابقة التي جاءت ضمن  فعاليات أمسية رمضانية ثقافية ترفيهية حاشدة تنوعت خلالها  الأطباق المشاركة مابين الحلويات الغربية والعربية والتراثية الفلسطينية ،وأبدعت المشاركات بتقديم أطباقهن وتزينها  لجذب انتباه  لجنة التحكيم التي أفرزت من مختصين في المجتمع المحلى.

سحر جرادة إحدى المتنافسات في المسابقة  قالت :"المشاركة بأجواء تنافسية بحد ذاتها شيء إيجابي فقد عشنا أجواء التحضيرات وترقب النتائج ،مشيرة إلى أن هذه المسابقات والفعاليات تشجع النساء على المشاركة وتخرجهن من أجواء الروتين اليومي وترسم على شفاهن الابتسامة.

وأكدت جرادة على روعة هذا النوع من البرامج والمسابقات ومساهمتها في تشجيع النساء والفتيات على عرض إبداعاتهن وإبراز مهاراتهن في الطبخ والتزيين والتقديم.

وبجانب المسابقة تخلل الأمسية العديد من الفقرات الفنية والموسيقية والمسابقات الترفيهية والثقافية ،اشتعلت خلالها الأجواء التنافسية بين العائلات للإجابة على الأسئلة الثقافية المنوعة ، فيما أعطت المسابقات الترفيهية أجواء من البهجة والسرور والحماسة على الأمسية ،حظي خلالها المشاركون بالعديد من الجوائز العينية.

وقال حسام شحادة مدير البرامج بجمعية الثقافة والفكر الحر : أننا نهدف من خلال الأمسيات الرمضانية والمسابقات الدينية والثقافية والترفيهية والرياضية المتعددة إضافة إلى الإفطارات الجماعية خلال شهر رمضان إلى مشاركة فئاتنا وعائلاتهم أجواء الشهر الكريم  وتوطيد علاقتنا بهم ، وبناء جسور من الألفة والمحبة بين أولياء الأمور وأبنائهم من خلال مشاركتهم لنشاطاتهم ،وإعطاء الأمهات مساحة للترفيه والمشاركة والتعرف على المركز الذي ينتمي إليه ابنها.

وعن مشاركة الأمهات بالفعاليات والمسابقات المختلفة أشار شحادة إلى أنها تأتى في إطار تفعيل دور المرأة  في المجتمع ،وإعطاءها فرصة للتعبير عن ذاتها وإبراز قدراتها المختلفة'.

وعبرت عائلة المهندس بشير وادي عن سعادتها  بالمشاركة في هذه الأمسية التي سمحت لهن بالترويح عن أنفسهن من ضغط الحياة وتمنين لو تكرر هذا اليوم كل شهر، مؤكدين أن الأمهات أيضا بحاجة للعب والترفيه ليستطعن تجديد نشاطهن وممارسة دورهن بحيوية وبفعالية أكثر.

واثنت أم محمد سلامة إحدى الأمهات المشاركة بالمسابقة على مركز بناة الغد وجمعية الثقافة والفكر الحر لاهتمامها بالأم ، وتعزيز مشاركتها إلى جانب أولادها في أنشطة تدخل السرور والبهجة وتزيد من قوة الروابط الأسرية.

وفى ختام الاحتفالية الرمضانية  أعلنت لجان التحكيم أسماء الفائزات في مسابقة أشهى طبق، ووزعت الجوائز على الفائزات ،كما وزعت هدايا وجوائز عينية على المشاركين بالمسابقات الأخرى.



أشهى طبق

أشهى طبق

أشهى طبق

أشهى طبق

أشهى طبق

انشر عبر