شريط الأخبار

طالب بتغليب المصلحة العامة وتحري الدقة والموضوعية

التجمع الإعلامي يدين إغلاق مقري "العربية" و"معا" ويدعو إلى تعزيز الحريات الاعلامية

11:39 - 29 تشرين ثاني / يوليو 2013

غزة - فلسطين اليوم


تابع التجمع الإعلامي الشبابي الفلسطيني بقلق بالغ التطورات الأخيرة على صعيد الحريات الاعلامية والعامة في الأراضي الفلسطينية، والتي كان آخرها القرار الصادر عن النائب العام في غزة مساء الخميس الماضي، والقاضي بإغلاق مقري قناة العربية، ووكالة معا الإخبارية، ووقف عملهما بغزة.

رأى التجمع الإعلامي في تلك الخطوة انتهاك لحرية الرأي والتعبير، ومساس فاضح بالحريات الاعلامية التي تؤّمن للجميع حرية المعرفة.

وطالب التجمع الإعلامي بالتراجع عن القرار المذكور، وإعادة فتح مقري المؤسستين الإعلاميتين في أسرع وقت ممكن، وبما يضمن حرية الرأي والتعبير وتجسيد شعار الرأي والرأي الآخر.

وناشد كافة المؤسسات الاعلامية والحقوقية باتخاذ موقف واضح وصريح إزاء هذا القرار والتدخل الفوري والعاجل لدى الأجهزة المعنية في الحكومة بغزة من أجل وضع حد لمثل تلك القرارات التي من شأنها خلق واقع سلبي على حرية الصحافة والعمل الإعلامي.

كما ويطالب التجمع الإعلامي الحكومتين في الضفة الغربية وقطاع غزة بوقف انتهاكاتهما ومضايقاتهما ضد الصحفيين والإعلاميين والمؤسسات الإعلامية بشكل عام، حتى يتسنى لهم القيام بدورهم تجاه شعبنا وقضيته العادلة وفضح الانتهاكات والجرائم التي ترتكب بحقه.

كما ودعا التجمع الاعلامي وسائل الاعلام المحلية تغليب المصلحة العامة وتحري الدقة والموضوعية عند تناولها أي أخبار تتعلق بالشأن الفلسطيني في ظل ما تشهده منطقتنا العربية من تجاذبات خطيرة.

انشر عبر