شريط الأخبار

نادي الأسير: حمدان يدخل يومه الـ90 في الإضراب والبطران الـ81

12:41 - 27 تشرين أول / يوليو 2013

رام الله - فلسطين اليوم

دخل الأسير أيمن عيسى حمدان من بيت لحم، اليوم السبت، يومه الـ 90 في إضرابه عن الطعام، والأسير عماد البطران يومه الـ81، احتجاجا على اعتقالهما الإداري، وسط تخوفات حقيقية على حياتهما في ظل احتجازهما داخل مستشفى 'أساف هروفيه' في ظروف صعبة ومذلة، وفق ما أفاد به نادي الأسير.

وقال محامي النادي، في بيان صحفي، إن حمدان يعاني من هبوط في الضغط ودقات القلب، والتهابات في يده نتيجة للإبر التي تعطى له بالوريد، إضافة إلى أوجاع في كافة أنحاء جسده ومعدته.

وأضاف أن الأسير حمدان أخبره خلال زيارته له، أنه قاطع أخذ المدعمات والعلاج لمدة 25 يوما نتيجة للظروف القمعية والمذلة التي يتبعها السجانون الذين يمكثون معهما في الغرفة نفسها، وبعد تدهور في وضعه الصحي توصل إلى اتفاق يسمح له بالجلوس على الكرسي لمدة نصف ساعة يوميا.

وأشار المحامي إلى أن إدارة السجون لا تزال تصر على الاستمرار بتكبيل الأسيرين، متعمدة وضع الأسرّة بحيث تكون وجوهما إلى الحائط حتى لا يريا النور، كذلك تماطل في السماح لهما بالذهاب إلى دورة المياه، مؤكدا أن الهدف من ذلك هو الضغط على الأسيرين من أجل إنهاء إضرابهما.

وفي السياق ذاته، زار محامي النادي الأسير عماد البطران، وأكد أن وضعه آخذ بالتدهور في ظل الظروف التي ترافقه خلال احتجازه في مستشفى 'أساف هروفيه'، لافتا إلى أنه يمكث في الغرفة نفسها التي يمكث فيها الأسير حمدان وفي الظروف القمعية والمذلة ذاتها .

وأوضح أن الأسير البطران يعاني من هبوط في الضغط ودقات القلب وأوجاع شديدة في كافة أنحاء جسده.

انشر عبر