شريط الأخبار

الرئيس المصري: عندما يتكلم الشعب يصمت الجميع

01:16 - 27 تموز / يوليو 2013

قال المستشار عدلي منصور، رئيس الجمهورية المؤقت، إن مظاهرات اليوم تؤكد أن المصريين في حالة وعي كبير، مؤكدا على ضرورة تلبية مؤسسات الدولة لرغبة الشعب المصري العظيم.

وأوضح ان المهمة الملقاة على عاتقه كبيرة، ولم يكن يتوقع أن تلقى على عاتقه، مشيرا أنه يعمل على أن يكون رئيسا للمصريين جميعا وليس لجماعة أو مجموعة بما فيهم من هم متواجدين في رابعة العدوية.

وأضاف عدلي خلال تصريحاته الهاتفية في برنامج "الحياة اليوم" على قناة "الحياة"، أنه سيتم محاسبة كل من ارتكب جريمة في حق الشعب المصري سواء بالتحريض أو الفعل بالقانون والتي تمت تحت شعارات زائفة، مؤكدا على حرصه على إتمام المصالحة بين جميع طوائف الشعب المصري ولكن لن يتم ذلك مع من ارتكب جريمة أمام من "غرر" به فأهلا به في المصالحة الوطنية.

وأوضح أن حالة الانفلات الأمني وقطع الطرق والكباري لن يتم السكوت عليها، مؤكدا أن الدولة ستفرض هيبتها وتتدخل بكل حزم وحسم للدفاع عن أبنائها المصريين.

ووجه منصور كلمة لمن ادعى أن ما حدث في 30 يونيو هو انقلابا عسكريا في العالم الغربي، قائلا : "انظروا إلى الفضائيات .. المصريين أمامكم .. هل هذا انقلاب عسكري أم أنها إرادة شعبية .. وعندما يتكلم الشعب يصمت الجميع".



انشر عبر