شريط الأخبار

السابعة على مستوى القطاع: سأدرس الطب لمساعدة أبناء شعبي

11:41 - 25 حزيران / يوليو 2013

غزة - فلسطين اليوم

"دموع الفرح انهمرت .. والزغاريد ضجت بالمكان .. والابتسامة تعلو شفاه الجميع" بمجرد أن سمع أهلي اسمي ضمن العشرة الأوائل على مستوى قطاع غزة في الثانوية العامة.

الطالبة إسراء العمصي لم تتوقع حصولها على نتيجة تؤهلها لدراسة ما تتمناه منذ طفولتها وهي دراسة الطب لمساعدة أبناء شعبنا الفلسطيني الذي يواجه المحتل الصهيوني.

وأكدت الطالبة العمصي ودموع الفرح ما زالت واضحة على نبرة صوتها، أن المجتمع الفلسطيني بحاجة إلى أطباء أكفاء وأتمنى أن أكون طبيبة وبكفاءة لمعالجة أبناء شعبي الذين يتعرضون للقصف الصهيوني.

وعن طريقة معرفتها للنتيجة قالت : اتصل بي أستاذي في المدرسة وأخبرني بأني الأولى وحصلت على معدل 99.4%".

انشر عبر