شريط الأخبار

الأمم المتحدة ترحب بالاتفاق على استئناف المفاوضات

08:30 - 25 كانون أول / يوليو 2013

وكالات - فلسطين اليوم


أعرب روبرت سري المنسق الخاص للأمم المتحدة لعملية التسوية في الشرق الأوسط عن ترحيب الأمم المتحدة بالتطورات المتصلة "باتفاق إعادة استئناف المفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية قريباً في واشنطن وبالجهود التي بذلها وزير الخارجية الأمريكي جون كيري لتحقيق هذا الغرض وسد الفجوات بين الطرفين".

وشدد في بيانه أمام مجلس الأمن على ما أكده كيري من أهمية إحراز تقدم ملموس بهذه المباحثات قبل بدء مداولات الجمعية العامة في أيلول المقبل.

وشدد على أهمية قيام الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي باتخاذ الخيارات الصعبة اللازمة لتحقيق هذا السلام بينهما، داعيا المجتمع الدولي وبصفة خاصة دول المنطقة للتعاون بطريقة متضافرة وملتزمة لدفع هذه الجهود وعملية السلام قدما للأمام.

من جهته، قال المراقب الدائم لفلسطين لدى الأمم المتحدة رياض منصور إن "القيادة الفلسطينية تدرك أهمية الوقت الحالي بالنسبة لعملية التسوية في الشرق الأوسط وإنها على استعداد لاغتنام الفرصة الجديدة التي يوفرها اتفاق استئناف المفاوضات".

وأضاف أمام اجتماع مجلس الأمن أن "دولة فلسطين بقيادة الرئيس محمود عباس تعاونت بشكل مسؤول مع مبادرة كيري والجهود العالمية الرامية إلى إعادة إطلاق عملية السلام من أجل تحقيق حل الدولتين".

وأشار إلى أن" القيادة الفلسطينية رغم أنها لم تضع أبداً شروطاً على عملية السلام التي سيتم استئنافها قريباً، إلا أنها شددت على أهمية احترام إسرائيل للقانون الدولي وقرارات الأمم المتحدة التي تشكل الأساس لهذه العملية".

انشر عبر