شريط الأخبار

مركز حقوقي: قوات الاحتلال تستخدم معبر بيت حانون مصيدة للاعتقال

09:18 - 24 تشرين ثاني / يوليو 2013

غزة - فلسطين اليوم


قال مركز الميزان لحقوق  الإنسان اليوم الأربعاء، إن قوات الاحتلال صعدت من اعتقال المرضى ومرافقيهم ومن استخدام معبر بيت حانون 'ايرز' شمال قطاع غزة، كمصيدة.

ويضطر المواطنون وفق تقرير للمركز، للسفر عبر المعبر للوصول إلى المستشفيات الفلسطينية في الضفة الغربية أو في الداخل، أو لأغراض إنسانية أخرى، حيث شهد الشهر الجاري أربع حالات اعتقال، كما نقلت وكالة الأنباء الرسمية.

وحسب أعمال الرصد والتوثيق التي يواصلها المركز فقد اعتقلت قوات الاحتلال المتمركزة على المعبر المريض: حسام 'محمد جمعة' الزعانين (28 عاماً)، صباح أمس وهو في طريقه للعلاج في مستشفى المقاصد الخيرية في القدس المحتلة.

وكانت قوات الاحتلال اعتقلت صباح 16/7/2013 المواطن إبراهيم حربي الفيراني (34 عاماً)، من سكان مدينة رفح أثناء سفره من خلال المعبر لزيارة أمه وشقيقه المقيمين في بلدة الرام في الضفة.

كما اعتقلت المواطن محمود عبد القادر شملخ (42 عاماً)، من سكان حي الشيخ عجلين غرب مدينة غزة صباح 14/7/2013، من على المعبر نفسه، حيث كان برفقة زوجته المريضة نعمة شملخ (35 عاماً)، لتلقي العلاج في مستشفى مسلم في رام الله بعد حصولها على تحويلة للعلاج هناك.

واعتقلت تلك القوات المواطن محمد إبراهيم أبو هربيد، (55 عاماً)، في 11/7/2013، من على المعبر، أثناء مرافقته لجثة شقيقه المتوفى بعد رحلة علاج من مرض سرطان المعدة في مستشفى (ايخلوف) الإسرائيلي.

وعبر المركز عن استنكاره الشديد لاعتقال المرضى ومرافقيهم وغيرهم من الفلسطينيين الذين تدفعهم حاجاتهم الإنسانية للسفر عبر المعبر، ورأى فيه استمراراً لسياسة ابتزاز المرضى الفلسطينيين واستغلال معاناتهم بسبب المرض، التي تواصلها قوات الاحتلال، في انتهاك يوضح مدى تحلل تلك القوات من التزاماتها القانونية بموجب قواعد القانون الدولي الإنساني وخاصة اتفاقية جنيف الرابعة

انشر عبر