شريط الأخبار

لابيد يدعو إلى طلاق مع الفلسطينيين خشية من دولة ثنائية القومية

09:29 - 20 تشرين أول / يوليو 2013

القدس المحتلة - فلسطين اليوم

قال يئير لابيد، وزير المالية الصهيوني وزعيم حزب "يش عتيد"، إن حزبه يدعم فكرة العودة إلى المفاوضات التي تكسر الجمود السياسي بين الجانبين الإسرائيلي والفلسطيني، مشددا على أن المفاوضات يجب أن تكون جدية وقاسية وواضحة، تقود إلى "خلاص إسرائيل"، على حد تعبيره.

وأضاف لابيد على صفحته على "فيس بوك": "إن إسرائيل لا تبحث عن زواج دائم مع الفلسطينيين حتى ولو كان سعيدا"، في إشارة إلى رفض استمرار العلاقة على ما هي عليه، مشددا على أنه وحزبه يريدون طلاقا عادلا بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي، لأنه سيكون في مصلحة الطرفين.

وخاطب لابيد أحزاب اليمين التي أعلنت معارضتها لعودة المفاوضات بالقول: "إننا في إسرائيل نريد الانفصال عن الفلسطينيين لأن دولة ثنائية القومية تعني نهاية الدولة اليهودية الصهيونية، وهو الأمر الذي لا يريده أحد في إسرائيل

انشر عبر