شريط الأخبار

استجاب لضغوط الجماهير وقرر الاستقالة

المرض يُقصى فيلانوفا عن تدريب برشلونة

05:01 - 20 تشرين أول / يوليو 2013

وكالات - فلسطين اليوم

استجاب المدير الفني لفريق برشلونة الإسباني، تيتو فيلانوفا، لمطالب جماهير فريقه الكاتالوني، بعد أن قرر التخلي عن منصب المدير الفني للفريق الأول بالنادي، وذلك بعد تعرّضه لانتكاسة جديدة في صراعه مع مرض السرطان.

وبحسب صحيفة "سبورت"، المقرّبة من أسوار ملعب "كامب نو"، فإن مدرب "البلاوغرانا" قد اتخذ قراراً رسمياً بالرحيل عن صفوف الفريق، بعد أن عاوده المرض الخبيث ثانية والذي أجبره على الغياب عن فترات مهمة خلال الموسم الماضي.

وأشارت الصحيفة الكاتالونية إلى أن فريق برشلونة، حامل لقب الدوري الإسباني لكرة القدم، سيجري بعد قليل مؤتمر صحافي سيشهد حضور رئيس النادي ساندرو روسيل، بالإضافة إلى المدير الرياضي بالنادي أندوني زوبيزاريتا، وذلك من أجل الإعلان بشكل رسمي عن رحيل تيتو.

واستجاب مدرب برشلونة لدعوات جماهير النادي الكاتالوني، حامل لقب الدوري الإسباني لكرة القدم، التي جدّدت مؤخراً دعوتها للمطالبة بإقالة المدير الفني للفريق الأول بالنادي، تيتو فيلانوفا؛ على الرغم من نجاحه في قيادة فريقه للتتويج ببطولة الدوري الإسباني لكرة القدم.

ولم تأتِ دعوات هذه الجماهير من فراغ، حيث أعرب أنصار برشلونة عن خشيتهم من تكرار سيناريو الموسم الماضي بعد أن حقق الفريق الكاتالوني بداية تاريخية تحت قيادة فيلانوفا، إذ تمكّن من حسم الصراع مبكراً على اللقب المحلي مع نهاية الدور الأول، من خلال تسجيل الفريق أفضل انطلاقة في تاريخ المسابقة، بعد أن تمكّن من الفوز في 18 مباراة، محافظاً على سجلّه خالٍ من الهزيمة، مقابل تعادل واحد فقط.

لكن مستوى "البارسا" بدأ يتراجع رويداً رويداً خلال النصف الثاني من الموسم، خاصة مع غياب مدرب الفريق الذي ابتعد عن الفريق فترة طويلة بعد الجراحة التي أجراها لاستئصال ورم سرطاني في الغدة اللعابية، قبل أن يعود مجدداً إلى صفوف فريقه الذي أثبت فشله الذريع على صعيد المواعيد الكبرى تحت قيادته.

انشر عبر