شريط الأخبار

أسير من غزة يدخل عامه السابع عشر في سجون الاحتلال

01:35 - 20 آب / يوليو 2013

غزة - فلسطين اليوم

أفاد مركز أسرى فلسطين للدراسات بان الأسير الفلسطيني "عمران هاشم أحمد الخطيب" 53 عاما" من سكان جباليا شمال قطاع غزة ، أنهى اليوم عامه السادس عشر ودخل عامه السابع عشر في سجون الاحتلال بشكل متواصل .  

وأوضح المدير الإعلامي للمركز الباحث رياض الأشقر بان الأسير "الخطيب" اعتقل بتاريخ 20/7/1997بتهمة مقاومة الاحتلال،  ومحكوم بالسجن المؤبد ، وهو متزوج ولديه 4 أبناء ، ويحرم الاحتلال ابنه الوحيد "هاشم" من الزيارة ، حيث كانت قد أعادته على معبر بيت حانون في أول زيارة له بعد أن سمح الاحتلال لأسرى القطاع بالزيارة، بدعوى أنه سمح له بالزيارة عن طريق الخطأ". ومنذ ذلك الوقت ولم يستطع زيارته ، حيث كان أسرى قطاع غزة محرومين من الزيارة بشكل جماعي منذ عام 2006 .

وأشار الأشقر  إلى أن والدة الأسير " الخطيب"الحاجة آمنة الخطيب توفيت في أكتوبر من العام 2011 وهو فى السجن ، وكانت تتمنى رؤيته قبل أن تموت ، ولكن المنية عاجلتها قبل تحقيق أمنيتها مما ترك حسرة ولوعة في قلب الأسير ، بينما لا تزال ابنته الكبرى والتي تركها وهى تبلغ من العمر 10 سنوات، ترفض الزواج إلا ان يتحرر والدها من الأسر، حيث أنها ترعى أشقاءها ، حيث يقيم الأبناء في منزل جدتهم ، حيث تركتهم والدتهم بعد اعتقال زوجها بثلاث سنوات .

ولا يزال الاحتلال يختطف 450 أسيرا من قطاع غزة ، بينهم ( 23 ) أسيراً من قدامى الأسرى المعتقلين منذ ما قبل اتفاق اوسلوا ، ومنهم 10 من عمداء الأسرى  الذين امضوا ما يزيد عن عشرين عاما داخل السجون .

انشر عبر