شريط الأخبار

قوات الاحتلال تبعد ناشطة كندية بعد اعتقالها في الخليل

11:20 - 19 حزيران / يوليو 2013

الضفة المحتلة - فلسطين اليوم

 أبعدت قوات الاحتلال الإسرائيلي اليوم الجمعة، المتضامنة والناشطة الكندية سارة علي (26 عاما)، بعد أن قامت باعتقالها والاعتداء عليها أمام الحرم الإبراهيمي في الخليل يوم الأربعاء الماضي.

وكانت المتطوعة الكندية لدى تجمع 'شباب ضد الاستيطان' قبل اعتقالها تراقب عمليات تفتيش المواطنين والتضييق عليهم على مداخل الحرم الإبراهيمي وترصد انتهاكات حقوق الإنسان من قبل قوات الاحتلال.

وقال بيان صادر عن 'شباب ضد الاستيطان'، إن جميع محاولات محامي تجمع شباب ضد الاستيطان بالتصدي وإيقاف عملية الإبعاد قد فشلت، وتم إبعاد الناشطة الكندية عن المدينة وترحيلها ومنع أصدقائها من توديعها والتواصل معها أثناء احتجازها في مركز توقيف مطار بن غريون.

يذكر أن قوات الاحتلال قامت بإبعاد ثلاثة نشطاء أجانب في مسيرة نظمها التجمع في آذار المنصرم.

انشر عبر