شريط الأخبار

منتدى الإعلاميين الفلسطينيين يحذر من التعامل مع قناة "آي 24 نيوز" الإسرائيلية الموجهة

07:46 - 19 حزيران / يوليو 2013

غزة - فلسطين اليوم

حذر منتدى الإعلاميين الصحفيين الفلسطينيين و العرب و شركات الانتاج و الخدمات الاعلامية من التعاون مع قناة "آي 24 نيوز" التلفزيونية الإسرائيلية الجديدة أو العمل فيها والتعاون معها كونها تخدم الدعاية الاسرائيلية، وسلاح ضد الشعب الفلسطيني، خاصة مع ورود بعض الأنباء بقبول بعض الصحفيين العرب العمل فيها، في انتهاك جديد لقرارات رفض التطبيع الإعلامي التي تحظى بإجماع الإعلاميين العرب.

وجدد المنتدى تنبيهه أن الإعلام الإسرائيلي هو جزء من آلة القتل والعدوان ضد الشعب الفلسطيني والأمة العربية والإسلامية بشكل عام، مطالبا بضرورة مواجهة هذا الإعلام ومقاطعته بشكل كامل.

وقال المنتدى في بيان له إن الواجب الوطني والمهني والأخلاقي يفرض على جميع الصحفيين وشركات الخدمات الاعلامية مقاطعة القناة الاسرائيلية الجديدة التي سيكون مصيرها الفشل ومزابل التاريخ ولن تستطيع بوعي شعبنا العربي والاسلامي اقتحام الساحات العربية والاسلامية مهما ضخوا من أموال ودعاية ، وعلينا جميعا ألا نعطيها الغطاء السياسي أو الاعلامي تحت أي عنوان أو ذريعة ومجرم من قدم لها خدمة أو ساعدها بقصة .  

واشار المنتدى إن إطلاق هذه القناة الموجهة التي تبث بثلاث لغات إحداها العربية مساء الأربعاء الموافق 17/7/2013، ما هو إلا جزء من الدعاية الإسرائيلية الهادفة لمحاولة تجميل صورة الانتهاكات والجرائم التي تقترفها إسرائيل بحق الشعب الفلسطيني وتجاوزاتها بحق الأمة العربية والإسلامية والإنسانية جمعاء.

 

واكد المنتدى على موقفه بأن الاعلام الاسرائيلي وصحفييه هم جنود احتياط في جيش الاحتلال يتقدمون الخطوط خلال العدوان والحرب وينفذون سياسات جيش الاحتلال وخططه في مواجهة الشعب الفلسطيني والقضايا العربية العادلة.

 


انشر عبر