شريط الأخبار

قبها يأسف لتصريحات اشتيه حول الدعوة لانتخابات بموافقة حماس أو عدمه

01:31 - 18 تشرين أول / يوليو 2013

رام الله - فلسطين اليوم

أعرب المهندس وصفي قبها وزير الأسرى السابق، عن أسفه الشديد لما صرح به عضو اللجنة المركزية لحركة محمد إشتية هذا اليوم عن نية الرئيس محمود عباس الدعوة إلى انتخابات عامة في الرابع عشر من الشهر القادم سواء وافقت حماس أم لم توافق.
وأكد قبها في معرض رده أن الحوار الوطني الشامل هو المدخل الوحيد الذي يُمَكِّن مكونات الشعب الفلسطيني السياسية وبشكلٍ صحيح من معالجة أوضاعنا الفلسطينية الداخلية والخارجية، وليس القرارت التي تُتخذ من طرف واحد.
واعتبر قبها أن تعويل حركة فتح على ما اسماه إشتية " الآليات التكنولوجية " التي يمكن استخدامها لتمكين المواطنين في القطاع من الاقتراع دون إعاقات، محاولة قاصرة هدفها خدمة أغراض تنظيمية لا أكثر، وفي حال محاولة تطبيقها فإن ذلك يعتبر عبثاً بالنسيج الوطني الفلسطيني والفتيل الذي سيشعل نار الفتنة الداخلية.
وأكد الوزير السابق ـ المهندس قبها، أن مثل هذه الممارسات والنوايا لا تعكس المسؤولية العالية والحس الوطني الذي يجب أن تتحلى به كل أطياف الشعب الفلسطيني، وتابع قوله أن المصلحة الوطنية والضرورة الموضوعية تقتضيان حواراً جاداً ومسؤولاً في كافة القضايا والتي إحداها الإنتخابات الداخلية.
وتمنى قبها على إشتية أن يدفع ومن خلال اللجنة المركزية على توفير المناخات الملائمة لتعزيز الثقة في الساحة الفلسطينية من خلال وقف التنسيق الأمني ووقف التطبيع الذي يتسابق إليه قيادات من الصف الأول في فتح ومنظمة التحرير، ووقف سياسة الملاحقات والإستدعاءات والإعتقال والتمييز على أساس اللون السياسي، وإعادة مؤسسات العمل الخيري المغتصبة.

انشر عبر