شريط الأخبار

الشيخ عزام: "برافر" لن ينجح وعلينا وضع "إسرائيل" في قفص الاتهام

04:55 - 16 حزيران / يوليو 2013

غزة -خاص - فلسطين اليوم

أكد الشيخ نافذ عزام عضو المكتب السياسي لحركة الجهاد الإسلامي ، أن مخطط برافر الصهيوني الذي يقضي بتهجير فلسطيني النقب من أراضيهم لن ينجح للإرادة والعزيمة القوية التي يمتلكها أبناء شعبنا الفلسطيني في الأراضي المحتلة عام 1948.

وأوضح الشيخ عزام في تصريح خاص لفلسطين اليوم الإخبارية، اليوم الثلاثاء، أن العدو الصهيوني قبل 60 عاماً حاول اجتثاث الفلسطينيين عن أراضيهم فمنهم من شرد وهُجر إلى قطاع غزة والضفة الغربية وخارج فلسطين ومنهم من ظل صامداً على أرضه، مشدداً أن العزيمة التي يمتلكها أبناء شعبنا في الأراضي المحتلة لا يمكن أن تلين أو يكرسها مخطط برافر.

وقال الشيخ عزام :"إن مخطط برافر هو جزء من العقيدة الصهيونية التي يريد اليهود من خلالها تهجير الفلسطينيين من أراضيهم وممتلكاتهم كما جرى قبل 60 عاماً" ، مضيفاً :" الاحتلال الإسرائيلي لم يرضى منذ احتلال فلسطين بوجود أي فلسطيني على دولة "إسرائيل" المزعومة ، ومنذ ذلك الحين وهي تسعى للتنغيص عليهم وتضيق الخناق بهدف تهجيرهم.

وعن مواجهة المخطط الصهيوني قال الشيخ عزام :"نحن الذين نعيش المحن والمآسي في قطاع غزة والضفة الغربية والشتات"، مشيراً إلى أنه يجب أن نسعى دائماً وبكل جهد على بقاء "إسرائيل" في قفص الاتهام" وعلينا إسقاط كافة مقولاتها بأنها واجهة الديمقراطية".

وطالب الشيخ عزام منظمة المؤتمر الإسلامي والدول العربية والإسلامية والأمم المتحدة التي دائماً تتغنى بالديمقراطية إلى مواجهة هذا المخطط الصهيوني الذي يقضي بتهجير الآلاف من فلسطيني النقب من أراضيهم وممتلكاتهم الخاصة".

جدير بالذكر، أن لجنة "برافر" هي لجنة أقيمت بحسب ادعاءات "إسرائيل" لـ"تنظيم اسكان البدو في النقب"، ولكنها لم تقبل الاعتراف بأية قرية غير معترف بها، بل صعّدت إلى إقرار المخطط الذي سيؤدي إلى تهجير أكثر من 70000 عربي فلسطيني من أرضه وبيته، وستتم مصادرة ما يقارب 800 ألف دونم من ملكيات فلسطينيي النقب.

وسيتحول مخطط برافر إلى قانون في الكنيست الإسرائيلي في الأيام المقبلة، بعد أن تمت الموافقة عليه بالقراءة الاولى بأغلبية 43 عضو كنيست مع مقابل 40 عضو كنيست ضد.

 

انشر عبر