شريط الأخبار

المواصلات: 70 ألف مركبة تضررت بمنع دخول الوقود لغزة

12:50 - 16 تموز / يوليو 2013

غزة - فلسطين اليوم

أكدت وزارة النقل والمواصلات أنّ منع إدخال المواد البترولية إلى قطاع غزة عبّر الأنفاق المنتشرة على الحدود مع جمهورية مصر العربية تسبب بتفاقم أزمة 70 ألف سائق بالقطاع.

وقال الناطق الإعلامي باسم الوزارة خليل الزيان خلال مؤتمر صحفي عقده بالمكتب الإعلامي الحكومي، الثلاثاء، إنّ حوالي 20 ألف مركبة عمومي، و30 ألف ملاكي تضررت جراء منع إدخال الوقود إلى قطاع غزة.

وأضاف الزيان أن هناك الكثير من سيارات النقل والمواصلات توقفت عن العمل نهائيًا، بسبب عدم حصولها على كميات الوقود اللازم لتشغيلها، مما أدى إلى عدم تمكنها من نقل البضائع والمواد الأساسية إلى المحال التجارية.

وأشار إلى أنّ قطاع استيراد السيارات تضرر بشكل كبير جراء عدم إدخال السيارات إلى القطاع، وتوقف تجار السيارات عن العمل الذين يعتاشون من هذه المهنة، موضحًا أنّ هناك أزمة في قطع غيار السيارات أدت إلى عدم إمكانية إصلاح العديد من المركبات.

وأكد الزيان أنّ عدم حل الأزمة في القريب العاجل سينذر بكارثة حقيقية في قطاع النقل والمواصلات الذي يعد عصب المجتمع الفلسطيني.

وبيّن أنّ إدخال المواد البترولية من مصر إلى القطاع عبّر الأنفاق كان له أثر كبير في انتعاش الاقتصاد الفلسطيني، حيث ساعد في دفع عجلة النمو وزيادة حركة شراء السيارات، لكن توقف ضخ الوقود بشكل كلي إلى غزة انعكس بشكل سلبي على قطاع المواصلات.

ودعا الزيان الأشقاء في مصر إلى النظر بعين الرأفة للشعب الفلسطيني، وأنّ يكونوا سندًا لأهالي قطاع غزة للتخفيف من أعباء الحصار "الإسرائيلي" التي يضرب بأطنابه كافة مناحي الحياة.

كما تمنى أن يعمّ الأمن والاستقرار على مصر، وأنّ يجنبهم الفتن والمكاره، مشدًدا على أنّ الشعب الفلسطيني كان ولا يزال يقف إلى جانب الشعب المصري الذي تربطه علاقات تاريخية معه لا يمكن لأحد أن يشوش عليها.

 

انشر عبر