شريط الأخبار

النائب العام في مصر يأمر بالقبض على 7 قياديين إسلاميين

09:39 - 15 تشرين أول / يوليو 2013

القاهرة - فلسطين اليوم

قالت مصادر قضائية، إن النائب العام المصري، أمر اليوم الاثنين، بضبط وإحضار سبعة من زعماء جماعة الإخوان المسلمين، وقياديين إسلاميين آخرين، للتحريض على ارتكاب أعمال عنف وتمويلها.

وقال مصدر، إن القرار شمل القياديين الإخوانيين، عصام العريان، ومحمد البلتاجي، اللذان سيشاركان في مظاهرات حاشدة، اليوم، بحسب جماعة الإخوان المسلمين التي دعت لمزيد من الاحتجاجات على عزل الرئيس محمد مرسي المنتمي للجماعة.

وسبق أن ورد اسما العريان والبلتاجي في قائمة اتهام، الأسبوع الماضي، لقياديين إسلاميين لكن لم تسع الشرطة للقبض عليهما، ربما لوجودهما وغيرهما من القياديين الإسلاميين بين ألوف المعتصمين في ميدان رابعة العدوية بالقاهرة، للمطالبة بإعادة مرسي لمنصبه.

لكن النائب العام هشام بركات، قال اليوم في بيان، إن الأمر الجديد بالضبط والإحضار، صدر بعد توافر دلائل على تورط السبعة في التحريض على أعمال العنف وتمويلها.

وشمل القرار بجانب العريان والبلتاجي، الداعية صفوت حجازي، ومحامي جماعة الإخوان المسلمين، عبد المنعم عبد المقصود، ونائب رئيس حزب الوسط، عصام سلطان، والعضو القيادي في الجماعة الإسلامية، عاصم عبد الماجد، وطارق الزمر، رئيس حزب البناء والتنمية، الذراع السياسية للجماعة الإسلامية.

وقال بيان النائب العام: "توافرت في حقهم دلائل ومعلومات تفيد تورطهم في التحريض على ارتكاب الأحداث التي وقعت في ميدان النهضة بالجيزة، ومحيط مكتب الإرشاد بالمقطم، وأمام دار الحرس الجمهوري، وقصر الاتحادية".

وقتل أكثر من مئة شخص في أحداث العنف التي اشار اليها البيان.

وقال البيان إن النيابة العامة أمرت بحبس "من قامت قبلهم أدلة ومبررات الحبس الاحتياطي" في القضية.

وذكرت أن المحبوسين هم: المرشد العام السابق لجماعة الإخوان المسلمين، مهدي عاكف، والنائب الأول للمرشد العام للجماعة، خيرت الشاطر، ورشاد البيومي، عضو مكتب الإرشاد للجماعة، ومحمد سعد الكتاتني، رئيس حزب الحرية والعدالة، وحلمي الجزار، العضو القيادي بالجماعة، ورئيس حزب الراية الإسلامي، حازم صلاح ابو إسماعيل، والسياسي المناصر لجماعة الإخوان المسلمين، محمد العمدة.

وقال بيان النائب العام: "تورطوا في التحريض على ارتكاب تلك الأحداث وتمويل الفاعلين الأصليين".

وكانت النيابة العامة أمرت بتجميد أموال المتهمين، بجانب أموال المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين، محمد بديع وآخرين.

وعزل الجيش مرسي في الثالث من الشهر الحالي بعد تظاهر ملايين المصريين للمطالبة بتنحيه.

انشر عبر