شريط الأخبار

هنية يهاتف المخابرات المصرية لإنقاذ حياة الأسير البرغوثي ووعود بالتحرك

09:32 - 14 حزيران / يوليو 2013

غزة - فلسطين اليوم

أجرى رئيس وزراء حكومة غزة اسماعيل هنية فجر اليوم الأحد اتصالا هاتفيا مع المسؤولين بجهاز المخابرات المصرية في ظل التدهور الحاد في صحة الاسير عبد الله البرغوثي المضرب عن الطعام منذ 76 يوما .

وقال المهندس إيهاب الغصين الناطق بأسم الحكومة بغزة , ان رئيس الوزراء أجرى الاتصال مع المسؤولين بجهاز المخابرات المصرية مطالبا إياهم بالتحرك والضغط على الاحتلال لحماية الأسير البرغوثي ووقف معاناته.

وبين الغصين ان هنية تلقى وعداً مصريا للتحرك العاجل بالخصوص.

وكانت مؤسسة "مانديلا" الحقوقية قد حذرت من تداعيات الوضع الصحي الخطير الذي يمر به الأسير عبد الله البرغوثي، معبرة عن قلقها الشديد من التهديد الذي يشكله هذا الأمر على حياته.

جاء ذلك بعد لقاء بين الأسير البرغوثي (41 عاماً) ورئيسة المؤسسة بثينة دقماق في المستشفى حيث يتلقى العلاج، حيث أشار الأسير إلى أن جسده أصبح غير قادر على تلقي الحقن والإبر.

ونقلت المؤسسة في بيان لها، أن البرغوثي أكد تحديه للتهديدات الإسرائيلية بإرغامه على الطعام، وأنه لن يتراجع عن إضرابه حتى تحقيق مطالب الأسرى المضربين.

وقال إنه فقد 20 كيلوغراماً من وزنه، ويشعر بألم حاد في أنحاء جسده، كما تدهورت صحته خلال الساعات الماضية، كما أصيب بحساسية وتقرحات تؤدي لتساقط أي مواد توضع على جسمه.

وأشار إلى أن جسده غير قادر على تلقي الحقن، والإبرة سقطت وسحبها الأطباء لأنها أثرت على يده وأصبح جسده، خاصة اليد اليسرى التي أضحت حساسة لأن الوريد لم يعد قادراً على تصريف الأدوية للجسم، وهناك خوف على الكبد.

 

 

انشر عبر