شريط الأخبار

إسلاميون يتظاهرون في العاصمة التونسية تنديدًا بـ«عزل» مرسي

07:34 - 13 حزيران / يوليو 2013

وكالات - فلسطين اليوم

تظاهر بضعة آلاف من التونسيين، اليوم السبت، تلبية لدعوة من حزب النهضة الإسلامي الحاكم، للتنديد بقرار الجيش المصري عزل الرئيس محمد مرسي استجابة لانتفاضة شعبية طالبت برحيله.


وتجمع المتظاهرون الذين جلبتهم حافلات وسيارات، في وسط العاصمة رافعين علمي تونس ومصر، وصورا للرئيس المعزول "مرسي"، ومرددين هتافات مثل "الشعب يريد مرسي من جديد" و"يسقط يسقط حكم العسكر".

وقال سالم عاشور (42 عامًا - أحد المتظاهرين): إن "هذا الانقلاب العسكري من تدبير قوى خارجية، ويهدف إلى إزالة الحكومات الإسلامية في بلدان الربيع العربي.. إنها حرب على الإسلام".

بينما أكد أحد الخطباء "مستخدما مكبر صوت": "ندعو إخواننا المصريين أمام مسجد رابعة العدوية إلى الصمود حتى النصر".

وأحاط بالمتظاهرين عدد كبير من قوات الأمن. وكان قد تم منع مظاهرة أولى مؤيدة لإخوان مصر الأسبوع الماضي بسبب عدم الحصول على ترخيص.

يشار إلى أنه غداة عزل مرسي في الثالث من يوليو، إثر انتفاضة شعبية عارمة في 30 يونيو، طالب حزب نداء تونس المعارض برحيل الحكومة التي يقودها الإسلاميون في تونس، وتشكيل حكومة إنقاذ وطني.

وأطلقت حركة "تمرد" تونسية في الرابع من يوليو، حيث دعت إلى حل المجلس الوطني التأسيسي، على غرار حركة تمرد المصرية التي مثلت شرارة الحشد الجماهيري الهائل ضد مرسي. واستبعد الرئيس التونسي المنصف المرزوقي حصول أي عدوى وانتقال التمرد إلى تونس.

انشر عبر