شريط الأخبار

ديسكن: اسرائيل تقترب من نقطة اللاعودة في صراعها مع الفلسطينين

02:56 - 12 تشرين أول / يوليو 2013

وكالات - فلسطين اليوم

حذر رئيس جهاز الامن الاسرائيلي "الشاباك" الاسبق، يوفال ديسكين، من مخاطر توجهات القيادة الاسرائيلية التي تهمل معالجة ملفات حساسة، ابرزها الموضوع الفلسطيني، على حساب ملفات اخرى، وخلق انطباع بهدوء قد ينفجر في اي لحظة.

وقال ديسكين: "ان اسرائيل تقترب من نقطة اللاعودة في الصراع الفلسطيني الاسرائيلي، بعد ان جعلت القيادة الاسرائيلية الموضوع الايراني، على رأس سلم الاولويات، على حساب العديد من المواضيع المشتعلة، وفي مقدمتها الموضوع السياسي مع الفلسطينيين" .

وجاءت اقوال ديسكين، هذه في مقالة له نشرها الموقع الاخباري العبري "واللا"، وحذّر فيها بأنه في حال لم يتم تجديد العملية السلمية، فإننا سنجد انفسنا (الاسرائيليين) أقلية في الدولة من البحر الى النهر.

واضاف ديسكين، في مقالته: "ان الهدوء الامني، الذي نتمتع به في هذه الايام، خلق إنطباعاً خطيراً لدى اغلبية من الاسرائيليين، وكأن صراعنا مع الفلسطينيين قد إنتهى، والاخطر من ذلك، هو الجمود الذي يسود الوضع الحالي".

واشار ديسكين في مقالته، الى ان الاحباط في الجانب الفلسطيني آخذ بالتوسع والتعاظم، وان فقدان الامل في تغيير حقيقي للوضع، لن يجعل ثقة الشارع الفلسطيني في حل الصراع عن طريق المفاوضات في الحضيض وحسب، بل من شأنه ان يُخرج الفلسطينيين الى الشارع، ويؤدي الى جولة عنف جديدة.

وفي حديث عن الاستيطان كتب ديسكين يقول: " ان الاستيطان لن يتوقف، وان اعداد المستوطنين والمستوطنات في الضفة الغربية، وخارج التجمعات الاستيطانية الكبيرة، وصلت الى مرحلة لن تستطيع فيها اي حكومة اسرائيلية إخلاءها في اي تسوية قادمة".

وقال ديسكين: ان "الحكومة الاسرائيلية الحالية تفتقد لأي رغبة او مقدرة على تغيير الوضع القائم فيما يتعلّق بالاستيطان".

انشر عبر