شريط الأخبار

ورشة عمل برفح حول السلامة المهنية للصحفيين

04:50 - 10 حزيران / يوليو 2013

غزة - فلسطين اليوم

نظم التجمع الإعلامي الشبابي الفلسطيني في رفح أمس، ورشة عمل بعنوان "السلامة المهنية للصحفيين"  وذلك في مقر التجمع بمدينة رفح .

وحضر الورشة الصحفي علاء النملة، والمسعف يوسف جابر و لفيف من الصحفيين وخريجي كليات الصحافة والإعلام برفح.

ورحب مدير التجمع الإعلامي برفح الصحفي ياسر أبو عاذره بالحضور، مؤكداً أن التجمع الإعلامي يسعى جاهداً إلى عقد العديد من ورش العمل والدورات التي تهم الإعلاميين والإعلاميات ولا سيما الطلاب والخريجين الجدد .

وبيّن أبو عاذرة أن ّ السلامة المهنية مهمة لشريحة الصحفيين أجمع وخاصة الصحفيين العاملين في مؤسسات  قطاع غزة، لتغطيتهم الأحداث الميدانية والانتهاكات الإسرائيلية بحق القطاع.

بدوره ذكر الصحفي علاء النملة أن السلامة المهنية ضرورية في حياه الصحفي، لما يتعرض له من انتهاكات مختلفة أثناء التغطية الصحفية.

وأشار إلى  أنّ هناك عدد من الإجراءات التي يجب على الصحفي أن يأخذ بها قبل تغطية أي حدث، وذكر منها التخطيط واصطحاب البطاقة الصحفية، والتأكد من المعدات اللازمة لتغطية الحدث، مضيفاً ً أن الصحفي معرض لمخاطر جَمة خلال قيامه بعمله الميداني، لذلك لا بد أن يحرص الصحفي على أن يكون بكامل عتاده وأجهزته.

وضربَ النملة أمثلة عدة من الواقع لكيفية تعامل الصحفي مع بعض الأحداث الميدانية المختلفة، للمحافظة على سلامته.

من جانبه شرحَ المسعف يوسف جابر معنى الإسعاف الأولى، مبيناً أن الهدف منه هو المحافظة على حياة الصحفي ومساعدته على اتخاذ اجراءات السلامة الصحية إلى حين تلقي العلاج المناسب في المراكز الصحية.

وأردف أن الصحفي الفلسطيني معرض في أي لحظة للإصابة، ولا سيما أننا نعيش تحت احتلال، مستعرضاً الإجراءات الأولية التي يتم التعامل معها للمصاب، إلى حين وصول سيارة الإسعاف ونقله للمستشفى .

ولفت  للحضور أنواع  الحوادث التي يتعرض لها الصحفي مثل الحروق وحوادث السير  وكيفية التعامل مع كل نوع  بأسرع ما يمكن لإنقاذ حياته.

انشر عبر