شريط الأخبار

سقوط صاروخين في شرق لبنان مصدرهما سوريا ولا إصابات

11:42 - 08 تموز / يوليو 2013

أ.ف.ب - فلسطين اليوم

سقط صاروخان الاثنين مصدرهما سوريا على مدينة الهرمل فى شرق لبنان، والتى تعد معقلا لحزب الله اللبناني حليف دمشق، من دون أن يتسببا بإصابات، بحسب ما أفاد مصدر أمنى وكالة فرانس برس.

وقال المصدر إن "صاروخين أطلقا من الأراضى السورية سقطا بعد ظهر اليوم على مدينة الهرمل، من دون أن يؤديا إلى وقوع إصابات".

وأوضح أن الصاروخين سقطا فى بقعة خالية واقعة فى نطاق منطقة سكنية، وأديا إلى أضرار مادية فقط، حيث تعد المدينة ذات الغالبية الشيعية والواقعة فى محافظة البقاع، معقلا لحزب الله الشيعي حليف نظام الرئيس السوري بشار الأسد.

وشهدت مناطق في شرق لبنان مرارا سقوط صواريخ تبنى إطلاق بعضها مقاتلون سوريون معارضون، قائلين إنها رد على مشاركة الحزب في القتال إلى جانب النظام في المعارك داخل الأراضي السورية.

وسبق لمناطق ذات غالبية سنية متعاطفة مع المعارضة السورية في شمال لبنان وشرقه، أن تعرضت لقصف من الطيران والمدفعية السوريتين، لا سيما بلدة عرسال الحدودية الواقعة أيضا في محافظة البقاع.

وشهد لبنان المنقسم بين موالين للنظام السوري ومعارضين له، سلسلة من أعمال العنف على خلفية النزاع المتواصل في سوريا منذ منتصف مارس 2011، أدت إلى سقوط قتلى وجرحى.

وتكررت خلال الأسابيع الأخيرة تفجيرات العبوات الناسفة في منطقة البقاع في شرق لبنان التي تضم مناطق نفوذ عدة لحزب الله اللبناني، وترجح المصادر الأمنية ارتباطها بالنزاع في سوريا المجاورة.

وكان آخر الحوادث الأحد حين انفجرت عبوتان ناسفتان بفارق زمني قصير إحداهما في سيارة تابعة للجيش اللبناني، ما تسبب بإصابة ثلاثة أشخاص بجروح بينهم عنصران في الجيش، بحسب مصدر أمنى.

انشر عبر