شريط الأخبار

أوقاف غزة: اتصالات رسمية تجرى لحل معضلة المعتمرون العالقون 'دون جدوى'

06:59 - 08 حزيران / يوليو 2013

غزة - فلسطين اليوم

 أكد الدكتور حسن الصيفي وكيل وزارة الأوقاف في حكومة غزة، أن حكومته تجري اتصالات حثيثة مع الجانب المصري، وذلك لحل معضلة معتمري قطاع غزة العالقون في المملكة السعودية.

وأوضح الصيفي لـ"فلسطين اليوم" أن اتصالات رسمية جرت بين الحكومة الفلسطينية والجانب المصري، إلا أن تلك الاتصالات  "لم تأت بجديد، ولا توجد بوادر لحل المعضلة".

وتواصل قوات الأمن المصرية إغلاقها لمعبر رفح لليوم الرابع على التوالي بحجة الأوضاع والأحداث الأمنية الجارية في جمهورية مصر العربية بشكل عام,  والأحداث الجارية في شمال سيناء والعريش ورفح المصرية على وجه الخصوص.

ولفت وكيل وزارة الأوقاف أن :"المعتمرون العالقون في مطار جدة يعانون الأمرين، وذلك لإنفاقهم نقودهم، وتعطل مصالحهم وأعمالهم، علاوة على أنهم يفترشون أرض المطار، دون أدنى مقومات المعيشة، بانتظار الحل"، مشيراً أن أحوالهم تزداد سوءا من حين لآخر.

وأوضح أن من بين العالقين وزير الأوقاف في حكومة غزة د. إسماعيل رضوان، مشيراً أن وزارته وبأشراف مباشر من الوزير تقدم الخدمات الإغاثية اللازمة للمعتمرين، على اعتبار "أن تلك المسالة من مهمة الحكومة في غزة".

وناشد الصيفي الجانب المصري والجهات الحقوقية بضرورة حل لمعضلة المعتمرين العالقين، واعتبارها "حالة إنسانية، بغض النظر عن الأمور السياسة".

يشار إلى أن ما يزيد عن 1500 معتمر ما زالوا عالقين بانتظار العودة إلى قطاع غزة، بعد فتح معبر رفح.

 

انشر عبر