شريط الأخبار

عمرو موسى يدعو لإجتماع "أهل الحل والعقد" ويحذر من "حرب أهلية" بمصر

04:47 - 08 حزيران / يوليو 2013

وكالات - فلسطين اليوم

طالب رئيس حزب المؤتمر عمرو موسى، بعقد "اجتماع لأهل الحل والعقد في مصر" للتشاور حول ما وصفه بـ"المنزلقات المحيطة بمصر".

وفي بيان صحفي له، دعا موسى الرئيس المؤقت عدلي منصور لعقد اجتماع طارئ مع القوى السياسية قائلاً: "أدعو الرئيس المؤقت لعقد اجتماع مع مختلف القوى السياسية، لا أحد مفوض للحديث باسم الجميع في هذه اللحظات الحرجة. وأدعو لاجتماع أهل الحل والعقد". ومن المتعارف عليه أن أهل الحل والعقد في البلدان الإسلامية هم "حكماء" الوطن من المؤسسات الدينية والرسمية بجانب شخصيات تتسم بالحكمة والقبول المجتمعي.

وحذر موسى من أن "هناك ارهاصات للحرب الاهلية تبدو متصاعدة وتدفع إليها جهات غير مسئولة" لم يحددها، وشدد على أن "مصر تحتاج الى الاستقرار و لا تتحمل الفوضى".

وأشار تعليق على الاحداث التي وقعت صباحاً أمام دار الحرس الجمهوري وأودت بحياة 42 شخص، بحسب حصيلة رسمية،  "أن ما حدث امام الحرس الجمهوري فجر اليوم فتنة يجب وقفها فوراً والدعوات لتصعيد الصدام دعوات مسمومة تهدف الى اثارة الفوضى في البلاد". واردف قائلاً: "مهاجمة القوات المسلحة ومقارها ومحاولات تشويه دورها امر مرفض".

وطالب القوات المسلحة بعرض احداث فجر اليوم بالكامل على الشعب لمعرفة الحقيقة وإجراء تحقيق فوري وطرح نتائجه على الرأي العام.

كما طالب موسى بسرعة تشكيل حكومة انتقالية وان تكون حكومة "تكنوقراط محايدة بعيداً عن التحزب والاقصاء لفك الاحتقان المتزايد".

انشر عبر