شريط الأخبار

عويضة : إغلاق "الأنفاق" سيؤثر بالسلب على الاقتصاد الغزي

02:40 - 08 حزيران / يوليو 2013

غزة - فلسطين اليوم

 أكد م. حاتم عويضة وكيل وزارة الاقتصاد الوطني بغزة على سعي وزارته للارتقاء بالاقتصاد الفلسطيني والعمل على إيجاد  كافة الحلول والبدائل لمواجهة التحديات والمعيقات التي يواجهها القطاع جراء الإغلاق المتكرر للمعابر والأنفاق الحدودية خلال الآونة الأخيرة .

وذكر عويضة خلال اللقاء الإذاعي الذي ينظمه المكتب الإعلامي الحكومي ويقدمه الزميل الإعلامي محمد حبيب أن كميات الوقود الواردة للقطاع عبر معبر كرم أبو سالم متوفرة ولم يطرأ عليها أي تغيير، مشيراً إلى تأثر كميات الوقود المدخلة عبر الأنفاق الحدودية بسبب الأحداث الأخيرة داخل الأراضي المصرية.

وأوضح  أن كميات الوقود المدخلة من الجانب الإسرائيلي متوفرة  بشكل كاف مشيراً إلا انه تم إدخال مليون لتر من الوقود خلال الأربع الأيام الماضية ،لافتاً إلى تخوف أصحاب المحطات من إدخال الوقود الإسرائيلي بشكل كبير لتجنب الخسائر في حال إدخال الوقود من الجانب المصري نظراً لارتفاع أسعارها إلى الضعف وعزوف المواطنين عن شرائها.

وأشاد عويضة بدور الهيئة العامة للبترول لما تبديه من تنسيق وإجراءات فاعلة للوقوف على الأزمات ووضع الحلول الايجابية فيما يتعلق بأزمة الوقود الأخيرة ، مبيناً أن الهيئة العامة نبهت أصحاب المحطات قبيل بدء الأحداث بمصر عن الإشكاليات التي قد تنجم عن التقليص في إدخال الوقود الذي يعتمد عليه قطاع غزة بشكل كبير للتعامل مع الموقف والعمل على إيجاد البدائل واستيراد الوقود من الجانب الإسرائيلي ، منوهاً إلى قيام الهيئة بتوزيع  كميات الوقود على أصحاب المحطات لضمان وصول الوقود إلى جميع أنحاء قطاع غزة  .

وحول تأثير الأحداث المصرية على الاقتصاد الفلسطيني قال " الاقتصاد الفلسطيني عانى من نقص حاد في المواد الأساسية والإنشائية المدخلة عبر معبر كرم أبو سالم إلى أن جاءت المعابر الأرضية لتنشط الاقتصاد الفلسطيني وإغلاقها في الفترة الحالية سيؤثر بالسلب على الاقتصاد الغزي .

وتابع " نأمل في الفترة المقبلة أن تدخل البضائع عبر معبر تجاري وأن يكون هناك اتفاقية بين قطاع غزة وجمهورية مصر العربية لتحقيق الاستقرار الاقتصادي.

 

 

انشر عبر