شريط الأخبار

النيابة المصرية تقرر إخلاء سبيل بيومي والكتاتني

01:17 - 06 حزيران / يوليو 2013

سعد الكتاتني
سعد الكتاتني

وكالات - فلسطين اليوم

قررت نيابة جنوب الجيزة في مصر إخلاء سبيل رئيس حزب الحرية والعدالة، الجناح السياسي للإخوان المسلمين، سعد الكتاتني، ونائب المرشد العام لجماعة الإخوان، رشاد بيومي "بضمان محل أقامتهما" على ذمة قضية التحريض على قتل المتظاهرين أمام مكتب الإرشاد بالمقطم.

وقالت وسائل إعلام مصرية، إن النيابة العامة، قررت صباحاً حبس أمين عام حزب الحرية والعدالة بالجيزة، حلمي الجزار، والنائب الإخواني السابق محمد العمدة، وعبد المنعم عبد المقصود، محامي جماعة الإخوان المسلمين، 15 يوماً على ذمة التحقيقات في اتهامات "التحريض على قتل المتظاهرين أمام مكتب الإرشاد بالمقطم بالإضافة إلى اتهامهم بإهانة القضاء".

وينتظر أن تستكمل النيابة العامة اليوم تحقيقاتها مع المرشد السابق لجماعة الإخوان، مهدي عاكف، في نفس القضايا.

وكانت السلطات المصرية، أودعت صباحاً خيرت الشاطر، النائب الأول للمرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين، سجن ملحق مزرعة طُرة، على ذمة التحقيق بتهمة التحريض على العنف.

وعزَّزت عناصر الأمن المركزي مدعومة بآليات مدرعة من تواجدها بمحيط سجن مُلحق مزرعة سجن طُرة، حيث يتواجد إلى جانب الشاطر قادة بارزون في جماعة الإخوان المسلمين وفي تيارات إسلامية متحالفة معها.

وكانت قوات أمنية مصرية ألقت القبض على الشاطر فجر اليوم، ونقل موقع صحيفة "المصري اليوم" عن مصدر أمني، قوله "ان مأمورية مشتركة من قوات الأمن الوطني والأمن العام ومباحث القاهرة ألقت مساء الجمعة، القبض على الشاطر، في مسكن شقيقه بالحي الثامن في مدينة نصر".

وكانت نيابة جنوب القاهرة أصدرت الخميس، أمراً بضبط وإحضار المرشد العام لجماعة الاخوان المسلمين محمد بديع ونائبه خيرت الشاطر، وأعضاء مكتب الإرشاد لاتهامهم بالتحريض على قتل المتظاهرين أمام مكتب الإرشاد خلال المظاهرات السلمية التي شهدتها البلاد.

يشار إلى ان السلطات المصرية أودعت الخميس القياديين في جماعة "الأخوان المسلمين" رشاد بيومي وسعد الكتاتني، سجن طُرة بعد أن كانت قد ألقت القبض عليهما ليل الأربعاء.

وكان المتحدث باسم حركة "الأخوان المسلمين" جهاد الحداد، أعلن أن الرئيس المصري المعزول، محمد مرسي، وفريقه الرئاسي وضعوا تحت الإقامة الجبرية في نادي الحرس الجمهوري.

وأعلنت القوات المسلّحة المصرية مساء الأربعاء، تعطيل العمل بالدستور بشكل مؤقت، وإجراء انتخابات رئاسية مبكرة، وتولي رئيس المحكمة الدستورية العليا شؤون البلاد، وقالت إن هذه القرارات أتت استجابة لمطالب الشعب.

وأدَّى رئيس المحكمة المستشار، عدلي منصور، صباح الخميس، اليمين الدستورية بصفته رئيساً مؤقتاً لمصر.

انشر عبر