شريط الأخبار

يديعوت: الاستخبارات العسكرية الإسرائيلية لم تفاجأ بما حصل في مصر

11:11 - 05 تموز / يوليو 2013

القدس المحتلة - فلسطين اليوم

كتبت صحيفة "يديعوت أحرونوت"، الصادرة صباح اليوم الجمعة، أن الاستخبارات العسكرية الإسرائيلية، لم تفاجأ بما حصل في مصر.

وأبرزت الصحيفة تقديرات لرئيس الاستخبارات العسكرية (أمان) الجنرال أفيف كوخافي، قبل أربعة شهور، أن "مصر ستواجه هزة جديدة".

وفي التفاصيل كتبت الصحيفة أن "الربيع العربي" تسبب في انتقادات كثيرة للأجهزة الاستخبارية في العالم، والتي لم تنجح في توقع التحولات التي ولدت في الشارع وفي شبكات التواصل الاجتماعي. وأشارت إلى أن ما أسمته "الثورة الثانية التي عزلت الرئيس المصري محمد مرسي" تمكنت الاستخبارات العسكرية الإسرائيلية من توقعها.

ولفتت الصحيفة إلى تصريح لكوخافي في الرابع عشر من آذار/مارس الماضي، في مؤتمر "هرتسليا"، جاء فيها أن حقيقة انتقال الاخوان المسلمين في مصر إلى دفة القيادة يلقي عليهم مسؤوليات كثيرة.

ونقلت عنه قوله إن "هذه المسؤوليات ترجمت إلى هزة ثانية، كانت علاماتها بادية بشكل واضح في مصر".

وأضاف أن "هذه الهزة سوف تؤثر على الشرق الأوسط كله، وستتواصل مع ذلك الارتدادات وردود الفعل".

وبحسبه فإن "الثورة الثانية في مصر ( وفي تونس أيضا، على حد قوله) تعبر عن الإحباط المتفاقم للشعب المصري من سلطة مرسي..  هذه الهزة بدأت بسبب وضع المواطن المصري، فهو لا يشعر بتحسن، ولم يرتفع المستوى الاقتصادي في السنوات الأخيرة، وهو يطالب الأحزاب بوضع مضامين لشعار "الإسلام هو الحل".

انشر عبر