شريط الأخبار

الفرا: أزمة نقص الوقود ستغرق غزة بمياه الصرف الصحي

09:03 - 04 تموز / يوليو 2013

غزة - فلسطين اليوم

قال وزير الحكم المحلي في غزة محمد الفرا إن بلديات القطاع أعلنت حالة الطوارئ نتيجة نفاد مخزون الوقود لديها بسبب أزمة السولار العامة في قطاع غزة والتي تنذر بتوقف عمل مضخات الصرف الصحي وآبار المياه ومحطات التحلية.

وذكر الفر في بيان صحفي اليوم الخميس أن "غزة ستغرق بمياه الصرف الصحي إذا ما استمرت أزمة الوقود"، موضحا أن ما يحدث في القطاع مقدمة لكارثة إنسانية و تدهور للأوضاع الصحية والبيئية .

وأكد الفرا أن انقطاع الوقود سيؤدي إلى تعطيل عمل قرابة 205 آبار مياه شرب و 42 مضخة للصرف الصحي و 4محطات معالجة مياه للصرف الصحي و10 محطات مركزية لتحلية المياه المركزية و حينها ستصبح البلديات غير قادرة على توصيل المياه للمواطنين بالكميات المناسبة.

وأكد الفرا أن حصار غزة بالوقود سيهدد بتوقف عمل عشرات الآليات التي تجمع النفايات الصلبة ومضخات الصرف الصحي التي تنتج يوميا 120 ألف متر مكعب كافية لإغراق قطاع غزة بالمياه العادمة، مشددا على وجود أزمة حقيقية في كمية المحروقات المتوفرة لدى البلديات، وأن قطاع غزة بحاجة إلى مليون لتر من الوقود شهريا لتشغيل آبار المياه ومضخات الصرف الصحي وآليات النظافة.

ودعا الفرا الجهات المانحة والمؤسسات الدولية للوقوف أمام مسؤلياتها في معالجة الأزمة وإدخال الوقود للبلديات لتفادي الكارثة الإنسانية مطالبا رؤساء البلديات بالعمل على مدار الساعة للبحث عن حلول طارئة وبديلة للتخفيف عن المواطنين خصوصا في توصيل خدمات المياه والنظافة.

انشر عبر