شريط الأخبار

مسوؤل صهيوني: الوضع المصري يقلق "تل أبيب" لمخاطر عدم استقرار سيناء

06:17 - 04 حزيران / يوليو 2013

وكالات - فلسطين اليوم

قال مسؤول "إسرائيلي" طلب عدم الكشف عن اسمه لوكالة الأنباء الفرنسية إن «الحكومة تراقب عن كثب الوضع في مصر لكنها لا تطلق توقعات لأن الأمور ما زالت تتقرر».

وأضاف: «من المهم أن يصل الشعب المصري إلى مستوى من الحرية والإدارة الذاتية.. لكن الوضع الحالي يرسل موجات من الصدمة في أنحاء العالم العربي مما يثير نوعًا من القلق في إسرائيل».

وقال وزير المواصلات "إسرائيل" كاتس في أول رد فعل إسرائيلي على الوضع في مصر في مقابلة مع إذاعة الجيش الإسرائيلي: «نحن لسنا مشغولين بما يحدث هناك. هذه مشكلة داخلية مصرية».

وأضاف كاتس العضو في حزب «الليكود»، الذي يتزعمه رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو: «علينا ضمان حدودنا ومصالحنا. وأنا متأكد بأننا نقوم بذلك وسنقوم بذلك».

وكتب خبير الشؤون العسكرية في صحيفة «هاآرتس»، عاموس هاريل، أن «إسرائيل تحرص على تجنب أي مظهر لتدخل في الأحداث في مصر».وكانت العلاقات بين إسرائيل ومصر طبيعية في عهد الرئيس حسني مبارك، الذي تمت الإطاحة بحكمه في فبراير 2011، خاصة في المجال الأمني.وشكك البعض في بقاء معاهدة السلام بعد سقوط نظام مبارك، لكن وسائل الإعلام الإسرائيلية نقلت عن مصادر عسكرية تأكيدها أن التعاون الأمني تواصل بشكل جيد في فترة مرسي.

وذكرت هذه المصادر أن التقارب بين حركة حماس، التي تسيطر على قطاع غزة والإخوان المسلمين دفع مرسي إلى مكافحة الإسلاميين المتطرفين بشكل أكثر فعالية من سلفه بالإضافة إلى إغلاق أنفاق التهريب بين إسرائيل وقطاع غزة.

وأكد معلقون أن الشكوك الرئيسية، التي تراود "إسرائيل" تأتي بسبب مخاطر عدم الاستقرار في صحراء سيناء.

ونقلت إذاعة الجيش الإسرائيلي عن مسؤول إسرائيلي دون ذكر اسمه قوله إن «القلق على مستقبل مصر مهم للغاية ومن الصعب للغاية على مصر المشغولة بالمشاكل الداخلية أن تتعامل مع المشاكل الأمنية خاصة الجماعات الإرهابية في سيناء».

وذكرت وسائل الإعلام الإسرائيلية أن رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو أصدر تعليمات لوزرائه بعدم الإدلاء بأي تعليق رسمي حتى الآن حول الوضع في مصر.

انشر عبر