شريط الأخبار

قيادي بالاخوان يعتزل الحياة السياسية بعد عزل مرسي

11:54 - 03 تشرين أول / يوليو 2013

وكالات - فلسطين اليوم

حذر الدكتور جمال حشمت، القيادي بجماعة الإخوان المسلمون، من دخول مصر في نفق مظلم، بدت أولي بوادره بغلق القنوات الإسلامية، واعتقال بعض العاملين فيها بغير قانون، أو حكم قضائي، وفي ظل صمت من الجميع دون أن يتحدث أحد عن حرية الإعلام التي صدعوا رؤوسنا بها، علي حد قوله. 
وقال "حشمت" في تصريحات لـ"بوابة الأهرام" إن "مرسي" وهو الرئيس المنتخب لم يتمكن من غلق قنوات وصفها بـ"الفلول". 
ووصف ما حدث بانقلاب عسكري، نظر بعين واحدة للشعب، وأهمل العين الأخري، ويخالف ما اعتادت عليه القوات المسلحة، طوال تاريخها، بأن تظل حارسة للشرعية الدستورية، علي حد وصفه. 
وتابع "حشمت" قائلاً: أعلن اعتزالي للعمل السياسي، الذي تحول الي مناخ فاسد سيعود ثانية بدولة مبارك بأركانها، وأمضي في حياتي الخاصة في 42 عاما قضيتها معارضا بشرف، وقدمت فيها ما قدمت من جهد ووقت، ومال، من أجل وطني. 
علي الجانب الآخر، احتشد أكثر 6 آلاف شخص أمام مبني المحافظة للإحتفال ببيان القوات المسلحة، ورحيل الدكتور مرسي، وأطلق المتظاهرون الألعاب النارية في السماء، وغلبت علي الساحة أجواء احتفالية تم فيها تشغيل الأغاني الوطنية، وترديد الهتافات المؤيدة للجيش.

انشر عبر