شريط الأخبار

دار الإفتاء المصرية: زوال الدنيا أهون عند الله من إراقة الدماء

09:55 - 03 كانون أول / يوليو 2013

وكالات - فلسطين اليوم


أهابت دار الإفتاء المصرية بكل جموع ‏الشعب المصري على اختلاف انتماءاتهم وأطيافهم، بضبط النفس والبعد كل البعد عن المشاحنات والمصادمات التي قد تؤدي لمزيد من العنف وإراقة الدماء.

وجددت الدار في بيان لها أذاعه القسم الإعلامي لجماة الإخوان في مصر اليوم الاربعاء (3|7)، تأكيدها على حرمة كل ‏الدماء المصرية التي ترقى في الإسلام إلى أن تكون أكبر عند الله من حرمة الكعبة ومن زوال الدنيا.

وشددت دار الإفتاء على تحريمها لحمل ‏السلاح في ‏المظاهرات أيًّا كان نوعه لأنه يوقع حامله في إثم عظيم، لأن فيه مظنة القتل وإهلاك الأنفس التي توعد الله فاعلها بأعظم العقوبة وأغلظها في كتابه الكريم.

انشر عبر