شريط الأخبار

برفقة الشيخ عدنان.. شبان يعلقون صور الأسرى المضربين برام الله

05:12 - 02 حزيران / يوليو 2013

وكالات - فلسطين اليوم

تعلقت مجموعة من الشباب الفلسطيني صور الأسرى المضربين عن الطعام في ميدان الساعة وسط مدينة رام الله، برفقة الشيخ خضر عدنان.

وأعتلى الشبان برج النافورة الرئيسي في الميدان، قاموا بإلصاق صور الأسرى ال25 المضربين عن الطعام، وعلى جدران المحال التجارية و على رأسهم صورة الأسرى الأردنيين الخمسة، والأسرى الإداريين.

وفي تصريح خاص قال الشيخ خضر عدنان أن هؤلاء الشبان يستحقون كل التحية والدعم، وتابع:" أقول أن هذا الشاب الفلسطيني الذي يعتلي دوار الساعة و يرفع الصور ليقول أنه لا يزال شباب فلسطيني يحملون هم الأسرى و الشهداء".

وقال الشيخ خضر:" اليوم نقول أن واجبنا ان نتحرك لنصرة أخواننا المضربين عن الطعام بأسرع وقت قبل ان نقول سبق السيف العذل".

وأضاف الشيخ خضر:" علينا جميعا أن نزين بيوتنا بصور أسرانا ونرفعها على مداخل المدن الفلسطينية والمستوطنات التي تأكل أرضنا وتقطع أوصال الضفة الغربية، فهؤلاء هم رموز الشعب الفلسطيني".

وطالب خضر القيادة الفلسطينية ومسؤولي الفصائل ان يخرجوا عن صمتهم فالأسرى يموتون دونما حراك في الضفة الغربية ولا فعاليات لنصرتهم ولا حراك شعبي جماهيري، فبعد أكثر من شهرين على إضرابهم لا يعرف الشعب الفلسطيني أسمائهم ولا صورهم ولا أشكالهم".

وأعتبر الشيخ خضر أنه من المعيب لنا كشعب فلسطيني أن ندير الظهر لأكثر من 25 فلسطيني معزول ومريض ومضرب عن الطعام من كل المشارب وأن نتركهم في هذه المرحلة الحساسة من الإضراب عن الطعام دون أن نساندهم الإسناد الحقيقي.

و شدد الشيخ خضر الشرف سيكون كبير لعبد الله البرغوثي و المضربين عن الطعام لأنهم سيتحررون و ينتصرون دون أن يكون لأحد دين في أقناعهم.



تعليق صور للاسرى المضربين برفقة الشيخ عدنان

تعليق صور للاسرى المضربين برفقة الشيخ عدنان

تعليق صور للاسرى المضربين برفقة الشيخ عدنان

تعليق صور للاسرى المضربين برفقة الشيخ عدنان

تعليق صور للاسرى المضربين برفقة الشيخ عدنان









 

 

انشر عبر