شريط الأخبار

استشهاد شاب بعد تعرضه لإطلاق النار والدهس من قبل الاحتلال في الخليل

08:16 - 02 تشرين أول / يوليو 2013

رام الله - فلسطين اليوم

استشهد فجر اليوم الثلاثاء، الشاب معتز إدريس الشراونة (19 عاماً) بعد تعرضه للدهس من قبل دورية لجنود الاحتلال في مدينة دورا جنوب الخليل. وأوضحت وسائل الإعلام "الإسرائيلية" بأن الشاب الشراونه استشهد بعد أن أطلق عليه جنود الاحتلال النار من مسافة قريبه إثر قفزه فوق الجيب العسكري ومحاولته فتح أبوابه، وبعدها قام سائق الجيب العسكري بدهس جثته.

وقال مصدر "إسرائيلي" عسكري بان قوات الاحتلال  استعدت قوات أخرى بعد وفاة الشاب خشية من اندلاع مواجهات  في منطقة الخليل ودورا.

وقال كامل حميد محافظ الخليل إن: "هذا الشاب معتز الشراونة 19 عاما لا ذنب له على الإطلاق... حاول رفع علم فلسطين وبالتالي قام الجيش بدهسه بطريقة إجرامية متعمدة لقتله."

وأضاف قائلا "نحمل سلطات الاحتلال مسؤولية ما حصل وما قد يحصل.. هذا الاستهداف وهذه العربدة بلا مبرر.. لا يوجد اية اسباب تدعو الجيش لمهاجمة دورا أو اي موقع اخر.".

فيما ذكرت مصادر محلية، بأن دورية لجيش الاحتلال تعمدت دهس الشهيد الشراونة، وهو طالب في الأكاديمية الأمنية في أريحا، خلال مواجهات اندلعت بين الشبان وجنود الاحتلال وسط مدينة دورا فجر اليوم.

وتمكنت طواقم إسعاف الهلال الأحمر بصعوبة من الوصول إلى الشهيد الشراونة ونقله إلى مستشفى الخليل الحكومي.

انشر عبر