شريط الأخبار

مركز للأسرى: أسيران من غزة يدخلان عامهما الثاني عشر

11:49 - 01 تموز / يوليو 2013

غزة - فلسطين اليوم

أفاد مركز أسرى فلسطين للدراسات اليوم الاثنين، أن الأسيرين "جمال عبد الناصر أحمد النوري " ( 34 عاماً ) من سكان المنطقة الوسطى بقطاع غزة والأسير "رائد عوض عبد عاشور " من شمال القطاع أنهيا عاميهما الحادي عشر ودخلا اليوم في عامهما الثاني عشر على التوالي في سجون الاحتلال.

وأوضح الباحث رياض الأشقر المدير الإعلامي للمركز بأن الأسير "النورى" اعتقل لدى الاحتلال خلال سفره عبر معبر رفح البرى قبل انسحاب الاحتلال من القطاع وبالتحديد في  1/7/2002 ، وحكم عليه الاحتلال بالسجن لمدة 13 عاما قضى منها 11 عاما لحتي الآن، ويقبع في سجن بئر السبع الصحراوي .

واشار الاشقر الى ان الاسير النورى كان قد خاض اضراب مفتوح عن الطعام لمدة 54 يومًا متتالية؛ احتجاجًا على وضعه في العزل الانفرادي، ومطالبًا بتطبيق "قانون (شليش)" الذي بموجبه يفرج عن الأسير بعد قضائه ثلثي المدة ، وكذلك حرمانه من رؤية طفليه  منار (13 عامًا)، وابتسام (11 عاما) والتي ولدت بعد أسر والده ، حيث اعتقل وزوجته حامل ، بحجه المنع الأمني، وقد اوقف النورى اضرابه بعد ان قامت ادارة السجون بإخراجه  من العزل الانفرادي ووعود سلطات الاحتلال له بالنظر في قضيته ، وقد تعرضت صحته للخطر خلال فترة الاضراب حيث عانى من نقص شديد في الوزن ، ومشاكل في الجهاز البولي ، وكان يتبول الدم .

واضاف الاشقر بان محكمة عسكرية في سجن "إيشل" ببئر السبع كانت قد عرضت على الاسير النورى ابعاده الى دولة اوربية  لمدة سنتين دون  تقديم مزيد من التفاصيل ، الا ان الاسير رفض هذا العرض حيث لم يتبقى في حكمه سوى عامين فقط.

وفى نفس السياق افاد المركز بان الاسير "رائد عوض عبد عاشور " 39 عام من شمال قطاع غزة دخل اليوم في عامه الثاني عشر على التوالي في سجون الاحتلال ، ويقبع في سجن 'نفحة' الصحراوى، حيث انه معتقل منذ 30/6/2002 ، ومحكوم بالسجن لمدة 14 عاماً، بتهمه الانتماء الى حركة حماس ، ويعانى من مشاكل في القلب و آلام شديدة في المعدة  قد انخفض وزنه بشكلٍ كبيرٍ خلال الأشهر القليلة الماضية، وكان قد اصيب بالرصاص خلال اعتقاله بعد عملية اقتحام لمنطقة بيت حانون شمال القطاع،  ولا يتلقى  الاسير سوى المسكنات فقط .

وبين  المركز بان الاحتلال لا يزال يختطف في سجونه 450 اسيرا من قطاع غزة ، بينهم ( 23 ) أسيراً من عمداء الاسرى الذين امضوا ما يزيد عن عشرين عاما داخل السجون ، ويعتبر الاسير " فايز مطاوع الخور"  عميد اسرى غزة واقدمهم في سجون الاحتلال حيث انه معتقل منذ 29/11/1985 ، ويقضى حكما بالسجن المؤبد .

انشر عبر