شريط الأخبار

هدوء بالتحرير والاتحادية واستمرار الاعتصام أمام الدفاع

11:21 - 01 آب / يوليو 2013

وكالات - فلسطين اليوم

ساد الهدوء ميدان التحرير، الاثنين 1 يوليو، غداة مظاهرات حاشدة ملأت مختلف أرجاء الميدان والشوارع الجانبية، الأحد 30 يونيو للمطالبة برحيل الرئيس محمد مرسي رئيس الجمهورية واجراء انتخابات رئاسية مبكرة. 

ورصد مندوب وكالة أنباء الشرق الأوسط مواصلة المعتصمين إغلاق كافة المداخل المؤدية إلي الميدان أمام حركة مرور السيارات، وانتشار أفراد اللجان الشعبية الذين ارتدوا سترات فوسفورية علي مداخل الميدان من ناحية المتحف المصري، وكوبري قصر النيل، وشوارع محمد محمود، والفلكي، وقصر النيل؛ للإطلاع علي هويات الوافدين إلى الميدان وتفتيشهم والحقائب التي بحوزتهم وقائيا؛ لضمان عدم اندساس أي بلطجية أو مسلحين بين صفوف المعتصمين والمتظاهرين. 

وشهد ميدان التحرير تواجدا مكثفا للباعة الجائلين الذين انتشروا في كافة أرجائه لترويج بضاعتهم على المعتصمين، الذين تجمهوا على عربات الفول والفلافل لتناول طعام الإفطار. 

تجدر الإشارة إلى أن معتصمي التحرير قد أعلنوا الليلة الماضية الدخول فى اعتصام مفتوح بالميدان حتى رحيل الرئيس محمد مرسى رئيس الجمهورية.


من ناحية أخرى ساد الهدوء صباح، الاثنين 1 يوليو، محيط قصر الاتحادية بمصر الجديدة وسط تزايد ملحوظ لأعداد خيام المعتصمين. 

ورصد مندوب وكالة أنباء الشرق الأوسط قيام بعض المتظاهرين بنصب خيام جديدة للاعتصام  بالحديقة الوسطى بشارع الأهرام بالمواجهة للبوابة رقم "3" لقصر الاتحادية فضلا  عن الخيام المنصوبة منذ أمس أمام مسجد عمر بن عبد العزيز بشارع الميرغني بالمواجهة  للبوابة رقم "4" للقصر. 

كما نظم بعض المعتصمين صباح اليوم مباراة لكرة القدم أمام البوابة رقم "3" للقصر  بشارع الأهرام، فيما لجأ البعض الآخر لتناول طعام الإفطار على إحدى عربات الفول الموجودة  أمام بوابة نادى هليوبوليس.

كما واصل المتظاهرون اعتصامهم أمام مقر وزارة الدفاع بالعباسية  لليوم التاسع على التوالي.

وقام المعتصمين بفتح شارع الخليفة المأمون باتجاه العباسية وروكسي، بعد أن قاموا بإزالة الأسلاك الشائكة التي تم نصبها أمس أمام  مقر وزارة الدفاع أسفل كوبري الفنجري... فيما ساد الهدوء التام محيط الاعتصام.

انشر عبر