شريط الأخبار

حركة الجهاد الاسلامي تنعى الطفل طارق أحمد السكني

06:00 - 24 تشرين ثاني / يونيو 2013

غزة - فلسطين اليوم


نعت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين الطفل طارق أحمد السكني (9 أعوام)، الذي قضى في حادث السير الأليم ظهر اليوم، بعد ارتطام حافلة كان تقله هو ومجموعة من الأطفال، بشاحنة على طريق صلاح الدين شمال غزة.

وقالت الحركة في بيان لها:"إننا إذ نعزي أنفسنا وشعبنا، لاسيما أبوَي وعائلة الفقيد خاصةً والده الأسير المجاهد،أحمد السكني، نعبّر عن حزننا العميق بهذا المصاب الجلل.

وأضافت: "نبتهل إلى الله عز وجل بالدعاء أن يخلفنا في مصيبتنا خيراً، وأن يُنزِل الصبر والسكينة على قلوب ذوي الضحية وعائلته، وندعوه سبحانه وتعالى أن يشفي الجرحى والمصابين الذين تعدوا خمسةً وعشرين طفلاً.

وأكدت الحركة في بيانها على ضرورة التآزر والتكافل مع عائلة الطفل الفقيد وعوائل الجرحى، والوقوف إلى جانبهم في هذا الابتلاء.

 

 

انشر عبر