شريط الأخبار

الاف المتظاهرين يعودون الى ساحة تقسيم في اسطنبول

10:06 - 22 تشرين أول / يونيو 2013

وكالات - فلسطين اليوم

استخدمت الشرطة التركية خراطيم المياه لتفريق الاف المتظاهرين الذين عادوا اليوم السبت الى ساحة تقسيم في اسطنبول بعد هدوء استمر اياما عدة واعقب ثلاثة اسابيع من التظاهرات غير المسبوقة ضد الحكومة المحافظة المنبثقة عن التيار الاسلامي.

 وكان الاف المتظاهرين عادوا اليوم السبت الى ساحة تقسيم في اسطنبول لاحياء ذكرى مرور اسبوع على الهجوم الذي شنته الشرطة لاخلاء حديقة جيزي المحاذية للساحة التي تحولت رمزا للحركة الاحتجاجية المناهضة لحكومة رجب طيب اردوغان.

وهتف المتظاهرون على مرأى مئات من عناصر شرطة مكافحة الشغب معززين باليات مدرعة "ليست سوى البداية، المعركة مستمرة" و"ننتصر بالمقاومة".

كذلك، جدد المتظاهرون المطالبة باستقالة اردوغان قبل ان يرموا ورودا حمراء في الساحة وعلى الدرج المؤدي الى حديقة جيزي تكريما للقتلى والجرحى والمعتقلين بايدي الشرطة خلال التظاهرات.

وقتل اربعة اشخاص على الاقل واصيب اكثر من 7800 اخرين وفق نقابة الاطباء في تركيا.

كذلك، اعتقل الاف الاشخاص وتم الافراج عن معظمهم.

وفي ساحة تقسيم، لوح المتظاهرون اليوم السبت بالاعلام التركية ورايات "تضامن تقسيم"، وهو تجمع المنظمات الناشطة في الحركة الاحتجاجية التي نشأت في 31 ايار(مايو) حين قمعت الشرطة بعنف بضعة ناشطين بيئيين كانوا يحتجون على مشروع حكومي لازالة حديقة جيزي.

لكن المواجهات مع الشرطة تراجعت في الايام الاخيرة بعدما قامت الاخيرة السبت الماضي باخلاء الحديقة المذكورة بالقوة مستخدمة خراطيم المياه والغاز المسيل للدموع.

انشر عبر