شريط الأخبار

مظاهرة حاشدة شمال القاهرة تأييداً للرئيس المصري محمد مرسي

08:33 - 21 تشرين أول / يونيو 2013

وكالات - فلسطين اليوم

تظاهر عدد كبير من المنتمين لقوى إسلامية، ظهر الجمعة، تأييداً للرئيس المصري محمد مرسي، في مواجهة دعاوى تطالب برحيله عن السلطة.

واحتشد آلاف من المنتمين لجماعة الإخوان المسلمين وقوى إسلامية، في مظاهرة حاشدة أمام مسجد “رابعة العدوية” بضاحية “مدينة نصر” شمال القاهرة، تأييداً للرئيس المصري محمد مرسي ودعماً لشرعيته كرئيس للبلاد، ورفضاً لدعاوى تطالب برحيله عن السلطة.

وأقام مؤيدو مرسي منصة للخطابة أمام المسجد، حيث ألقى عدد من المتظاهرين كلمات تدعو إلى احترام إرادة الشعب المصري في انتخاب الرئيس مرسي، رافضين ما أسموه “محاولات الخروج على الشرعية وعلى طاعة ولي الأمر”.

وحمل المتظاهرون صوراً لمرسي وأعلام مصر وأعلام قوى إسلامية، مردِّدين هتافات “حرية وعدالة.. المرسي وراه رجالة”، و”الشعب يريد تطبيق شرع الله” إلى جانب شتائم لقادة المعارضة المصرية.

وفي غضون ذلك يقوم نشطاء إسلاميون بالحصول على تواقيع من المتظاهرين على أوراق تطالب ببقاء مرسي في سُدة الحُكم من خلال حملة تُطلق على نفسها اسم “تجرُّد”، فيما يُنتظر تزايد أعداد المتظاهرين عقب صلاة الجمعة، فيما يتواصل توافد المتظاهرين من محافظات القريبة من القاهرة.

وتُمثِّل المظاهرة واحدة من أبرز ردود الفعل على دعاوى أطلقتها أحزاب وقوى معارضة للتظاهر في 30 حزيران/ يونيو الجاري للمطالبة برحيل مرسي عن السُلطة بسبب ما تعتبره المعارضة “فشل مرسي والنظام في إدارة شؤون البلاد وتدهور أوضاع المواطنين”.

انشر عبر