شريط الأخبار

عشرات الإصابات في مسيرات الضفة بينهم صحفيون ونشطاء سلام

05:30 - 21 حزيران / يونيو 2013

رام الله - فلسطين اليوم

أصيب العشرات من المواطنين الفلسطينيين بينهم صحفيين ونشطاء سلام أجانب وإسرائيليين في قمع قوات الاحتلال الإسرائيلي للمسيرات الأسبوعية السلمية المناهضة لجدار الفصل العنصري.

وقد خرج العشرات من المواطنين في مسيرات حاشدة بالقرب من الجدار الفاصل احتجاجاً على إقامته في الأراضي الفلسطينية حيث أكد المشاركون على ضرورة تواصل المسيرات الأسبوعية بهدف الضغط على الاحتلال الإسرائيلي لوقف بناء الجدار الفاصل وإزالته.

فقد أصيب العشرات، بينهم صحفي، بحالات اختناق، اليوم الجمعة، خلال قمع الاحتلال مسيرة النبي صالح الأسبوعية.

وقالت حركة المقاومة الشعبية الفلسطينية (انتفاضة)، في بيان صحفي، إن جنود الاحتلال هاجموا المسيرة التي انطلقت بعد ظهر اليوم بمشاركة العشرات من أهالي القرية والمتضامنين الأجانب، صوب نبع ماء يعود لأهالي القرية استولى عليه المستوطنون قبل أربعة أعوام.

وأضافت أن قوات الاحتلال منعت المشاركين من الوصول إلى النبع، واستهدفتهم بقنابل الغاز المسيل للدموع، والصوت، والرصاص المعدني المغلف بالمطاط، والمياه العادمة، واعتدت على عدد منهم بالضرب، ما أدى إلى إصابة العشرات بحالات اختناق، وإلحاق أضرار بممتلكات المواطنين.

وقالت 'انتفاضة' إن قوات الاحتلال استهدفت الصحفيين المتواجدين ومنعتهم من التغطية واعتدت على الصحفي بلال التميمي بالضرب، ما أدى لإصابته بجروح طفيفة.

وأكدت الحركة استمرار المقاومة والفعاليات في قرية النبي صالح وعلى نطاق أوسع، مجددة دعمها للأسير عبد الله البرغوثي المضرب عن الطعام، وكافة الأسرى المضربين، مطالبة المجتمع الدولي بتحمل مسؤولياته الإنسانية والقانونية باعتبار أن الأسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال هم أسرى حرب وأسرى حرية.

فيما أصيب عشرات المواطنين ومتضامنين أجانب اليوم الجمعة، بالاختناق بالغاز المسيل للدموع، واحترقت مساحات واسعة مزروعة بأشجار الزيتون، جراء قمع قوات الاحتلال الاسرائيلي لمسيرة بلعين الأسبوعية المناوئة للاستيطان وجدار الفصل العنصري

وأفادت مصادر محلية، بأن قوات الاحتلال أطلقت الرصاص المعدني وقنابل الصوت والغاز باتجاه المشاركين ما أدى لإصابة العشرات بحالات اختناق واحتراق أراض زراعية.

من جانبه قمعت قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الجمعة، مسيرة المعصرة السلمية المناهضة لجدار الضم العنصري.

وقد اعترضت قوات الاحتلال المشاركين في المسيرة واعتدت عليهم بالصرب ومنعتهم من الوصول إلى مكان إقامة الجدار.

وشدد المشاركون في المسيرة على ضرورة إتمام ملف المصالحة، واستمرار وتكثيف الفعاليات السلمية المنددة بالجدار والاستيطان، والتضامنية مع الأسرى في سجون الاحتلال.

انشر عبر