شريط الأخبار

أوقاف غزة تعلن انطلاق مخيماتها الصيفية القرآنية

03:11 - 20 حزيران / يونيو 2013

غزة - فلسطين اليوم

أعلن وزير الأوقاف والشئون الدينية في حكومة غزة الدكتور إسماعيل رضوان عن انطلاق المخيمات القرآنية الصيفية بحلتها الجديدة للبنين والنبات، والتي تركز على الكيف لا الكم.

وبين رضوان، خلال مؤتمر صحفي ظهر الخميس في كلية الدعوة بدير البلح، أن هذه المخيمات تتميز عن سابقاتها في الأعوام الماضية، كونها خارجة عن الشكل التقليدي لمخيمات التحفيظ، مشيراً إلي أن تلك المخيمات ضمن خمسة مشاريع للوزارة بتكلفة (40700) دولار منها 3 مشاريع للطلاب بتكلفة (12700) دولار ومشروعان للطالبات بتكلفة (2800) دولار.

ومن ضمن المشاريع الخاصة بالطلاب، المخيم القرآني التربوي المغلق "مفاتيح النصر" الذي انطلق اليوم لمدة 15 يوماً مستهدفاً 60 طالباً من حفظة القرآن الكريم.

ومشروع "قراء الغد" الذي يستمر لـ 26 يوماً لتعليم قراءة القرآن بالشكل الصحيح في فترة قصيرة لحل مشكلة العزوف عن تعلم تلاوته الذي يستهدف (544) طالباً.

والمشروع الثالث "مسابقة المتنافسون الثانية" الذي يستهدف (50) طالباً يهدف للارتقاء بمن أتموا حفظ القرآن الكريم وتعزيز التنافس فيما بينهم.

وفي المشاريع الخاصة بالطالبات، مشروع المخيم القرآني الرابع "جيل القرآن للأقصى عنوان" لحفظ أجزاء متفاوتة من القرآن الكريم وتثبيت ما تم حفظه في الأعوام السابقة ويستمر لمدة شهرين مستهدفاً (5090) طالبة.

والمشروع الثاني المقرأة القرآنية "بالقرآن نحيا"، للنساء بجميع فئاتهن العمرية وخاصة الأمهات وربات البيوت، لحفظ وختم القرآن الكريم طيلة شهر رمضان المبارك، ويلتحق فيه (8000) سيدة في 450 حلقة على مستوي مساجد القطاع.

وأوضح وزير الأوقاف أن وزارته تهدف من هذه المخيمات إعادة الهيبة لحفظة كتاب الله واستغلال أوقات الفراغ لديهم للكشف عن مواهبهم المتميزة وصقلها وتأهيليهم للمسابقات المحلية والدولية، منوهاً إلى أن وزارته تسعي لتخريج أعداد كبيرة منهم وتأهيلهم كدعاة ومحفظين حاملين للسند المتصل عن النبي صلي الله عليه وسلم وتحسين التلاوة لديهم.

وثمّن رضوان جهود لجان التحفيظ في المراكز والمساجد، داعياً إياها لإعداد جيل النصر المؤمن بقضيته ودفعه نحو تحرير الأقصى وفلسطين بتعزيز التربية الإيمانية لديه على موائد القرآن الكريم.

انشر عبر