شريط الأخبار

البردويل: تصريحات نزال "عفنة" وعلاقة حماس والجهاد متأصلة ومتينة

08:14 - 18 تموز / يونيو 2013

غزة - فلسطين اليوم

أكد د.صلاح البردويل القيادي في حركة "حماس"، أن علاقة حركته بحركة الجهاد الإسلامي، علاقة "متينة" في جميع الملفات وتحكمها ضوابط "أخوية حميمة، ووطنية شريفة"، من قاعدة الهرم التنظيمي لدى الحركتين إلى رأس الهرم، ولا يمكن بترها أو النيل منها، واصفاً العلاقة بـ"المتأصلة".

وأوضح القيادي في حماس لـ"فلسطين اليوم"أن الحركتين تتمتعان "بانسجام كامل" من حيث العلاقات التنظيمية والتنسيقية، خاصة الميدانية، مشيراً أن التنسيق بين الحركتين وعناصرهما "قوي ودقيق وتحكمه أخلاق المجاهد" ، مشيراً أن العلاقة الحميمة بين الحركتين في تطور إيجابي دائم.

وسَخِر القيادي البردويل من التصريحات التي أدلى بها عضو المجلس الثوري لحركة فتح جمال نزال واصفاً التصريحات بـ"العفنة" الهادفة للنيل من علاقة الحركتين الوطيدة.

وذكر البردويل أن لا أساس من الصحة "لتافهات نزال، بل أن حماس تستعد لتطوير علاقتها مع الجهاد الإسلامي في إطار شراكة وطنية إسلامية حقيقة لإدارة الصراع مع الاحتلال"، ولفت أن الهدف الرئيسي من تلك التصريحات هو إيجاد مكاناً له على الساحة السياسية والإعلامية في ضوء فشل حركته في إدارة الصراع مع العدو الإسرائيلي.

وقال البردويل :"ما يزيد من تفاهة نزال أن يخاطب الشعب الفلسطيني المتيقن من قوة العلاقة بين الحركتين، .. نزال يلعب لعبة الفبركة الإعلامية والغباء الإعلامي .. لكنها محروقة ومكشوفة لدى أطفال فلسطين".

وأضاف :"تصريحات نزال تتساوق لما يرنو له الاحتلال الإسرائيلي، وهي ضمن الآلة الإعلامية الصفراء التي يتبعها نزال وغيره بهدف تشويه صورة المقاومة الفلسطينية، ولن نعيرها اهتماما لتفاهتها".

وأشار أن العلاقة بين قادة الحركتين تمتاز بالرابطة الأخوية، لافتاً أن مشعل رئيس المكتب السياسي لحماس، تربطه علاقة قوية بالدكتور رمضان شلح أبو عبدالله الأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي.

واختتم البردويل حديثه بقوله تعالى :"قل موتوا بغيظكم إن الله عليم بذات الصدور".

انشر عبر