شريط الأخبار

مسئول أممي: أكثر من نصف اللاجئين الفلسطينيين في سوريا أصبحوا مشردين

11:15 - 16 حزيران / يونيو 2013

وكالات - فلسطين اليوم

قال المفوض العام لوكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا) فيليبو جراندي، أن أكثر من نصف عدد اللاجئين الفلسطينيين في سوريا أصبحوا من المشردين.

وأضاف جراندي في مؤتمر صحافي عقده اليوم الأحد في عمّان بحضور مدير عمليات (الأونروا) في سوريا مايكل كنزلي، إن 7 مخيمات من 12 مخيما في سوريا تعاني من الصراع الدائر هناك بطريقة أو بأخرى وأن أكثر من نصف اللاجئين الفلسطينيين في سوريا والبالغ عددهم 560 ألفا أصبح مشردا".

واوضح أن اللاجئين الفلسطينيين في سوريا لم يعد لهم أي مكان يعيشون فيه وليس لديهم مستقبل واضح، مشيرا إلى أن فقدان المخيمات الفلسطينية في سوريا هي معاناة للجميع.

وقال جراندي "إن الفلسطينيين في سوريا يعيشون تحت التهديد بشكل مستمر"، لافتا إلى أن هناك جوا يسوده الخوف والقلق لجميع من يعيش في سوريا.

وأعرب عن تفاؤله في تجاوب المجتمع الدولي للمناشدة التي اطلقتها (الأونروا) بقيمة 200 مليون دولار لدعم عمليات الوكالة في سوريا.

وأشار جراندي إلى أنه يجري مباحثات مستمرة مع وزير الخارجية وشؤون المغتربين الأردني ناصر جوده للسماح لدخول اللاجئين الفلسطينيين من سوريا لأسباب انسانية.

من جانبه، دعا كنزلي المجتمع الدولي للتركيز على التوصل إلى الحل السلمي للأزمة السورية بشكل جدي وضرورة دعم جهود الوكالة لتتمكن من مواصلة خدماتها للاجئين بالشكل المطلوب.

وكانت اللجنة الاستشارية لوكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا) عقدت اجتماعا اليوم الأحد برئاسة أسبانيا، الرئيس الحالي للجنة ، لمناقشة أوضاع الوكالة والصعوبات المالية التي تواجهها.

وتضم هذه اللجنة في عضويتها 25 دولة بالإضافة الى ثلاثة أعضاء بصفة مراقب.

يشار إلى أن وكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا) التي تواجه عجزا في ميزانيتها يبلغ 68 مليون دولار، تقدم خدماتها في مجالات الصحة والتعليم والإغاثة الاجتماعية لنحو خمسة ملايين لاجئ فلسطيني يقيمون في مناطق العمليات الخمس وهي الأردن (الذي يضم مليوني لاجئ) وسوريا ولبنان والضفة الغربية وقطاع غزة.

انشر عبر