شريط الأخبار

الحمدلله يتفقد المسجد الأقصى ومستشفى المقاصد

05:05 - 16 تموز / يونيو 2013

القدس المحتلة - فلسطين اليوم

 تفقد رئيس الوزراء برام الله رامي الحمد الله اليوم الأحد، مستشفى المقاصد الخيرية الإسلامية في القدس ووقف على مشاكله واحتياجاته.

كما تفقد الحمد الله المسجد الأقصى المبارك ووقف على استعدادات دائرة الأوقاف الإسلامية في القدس لاستقبال شهر رمضان، واستمع لشرح واف عن انتهاكات سلطات الاحتلال والمستوطنين لحرمة المسجد المبارك، وأدى صلاة الظهر في رحاب المسجد.

ورافق رئيس الوزراء في زيارته التفقدية مفتي القدس والديار الفلسطينية الشيخ محمد حسين، ومحافظ القدس ووزيرها عدنان الحسيني، ووزير الصحة الدكتور جواد عواد، وعدد من المسؤولين.

واستهل رئيس الوزراء جولته بزيارة مستشفى المقاصد واللقاء مع رئيس جمعية المقاصد الخيرية الدكتور عرفات الهدمي، ومدير المستشفى فاروق عبد الرحيم، والدكتور رفيق الحسيني رئيس شبكة اصدقاء مستشفيات القدس، وعدد من كوادر ومسؤولي المستشفى.

واستمع الحمد الله الى شرح واف عن المشاكل المالية التي تعصف بالمستشفى، وخاصة ما يتعلق منها بصرف الرواتب المتأخرة نتيجة تراكم المستحقات المالية على السلطة الوطنية.

ولفت المتحدثون من كادر المستشفى الى العديد من المشاكل الاضافية وخاصة ما يتعلق بصرف مستحقات المتقاعدين ونهاية الخدمة وتوفير الادوية واللوازم للمستشفى.

وقرر رئيس الوزراء تشكيل لجنة مشتركة من وزير الصحة ومن ادارة المستشفى للخروج بتوصيات تؤول الى التنفيذ العملي لحل كافة المشاكل المالية والإدارية بالمستشفى. وأكد أن القيادة الفلسطينية وعلى رأسها الرئيس محمود عباس تولي القدس أهمية خاصة ورعاية هامة.

وكان في استقبال رئيس الوزراء والوفد المرافق له في القبة النحوية بالمسجد الاقصى المبارك رئيس مجلس الأوقاف الشيخ عبد العظيم سلهب، ومدير عام الأوقاف الاسلامية في القدس الشيخ عزام الخطيب التميمي، وعدد من كوادر ومسؤولي الأوقاف.

وفي كلمته، استعرض الشيخ سلهب انتهاكات الاحتلال في المسجد الاقصى، وخاصة فيما يتعلق بعرقلة اعمال الترميم وإبعاد عدد من العاملين في المسجد الأقصى عنه وفي مقدمتهم مدير المسجد، فضلاً عن تصعيد سياسة هدم المنازل والاعتقالات اليومية وغيرها.

 

 

 

انشر عبر