شريط الأخبار

صحافيون إسرائيليون يقتحمون ويدنّسون الأقصى

08:44 - 13 تموز / يونيو 2013

القدس المحتلة - فلسطين اليوم

قالت "مؤسسة الاقصى للوقف والتراث" في بيان لها اليوم الخميس 13/6/2013 إن مجموعة من الصحفيين الإسرائيليين " المتدينين " يعملون في "القناة الأولى ، الثانية ،العاشرة وصحيفة معاريف وإسرائيل اليوم وموقع والّا الاخباري ، اقتحمت المسجد الأقصى المبارك صباح اليوم وقامت بجولة في أرجائه برفقة خبير أثار إسرائيلي .

ونقلت مؤسسة الأقصى عن صحيفة معاريف التي نشرت الخبر تحت عنوان استفزازي " صحافيون متدينون يحتلون الاقصى" قولها ، إن اقتحام الصحفيين المتدينين جاء للاطّلاع على الوضع الراهن للمسجد الأقصى والاستفادة من المعلومات التاريخية المتعلقة بالمكان لا سيّما تلك التي تتعلق بناء الهيكل المزعوم على حسابه .

ونوّهت المؤسسة الى ان هذا الاقتحام يندرج ضمن مخطط إسرائيلي لتصعيد وتنويع اقتحامات الاحتلال للمسجد الأقصى في الآونة الأخيرة. ولفتت الى أن الاقتحام من قبل المجموعة الإعلامية على ما يبدو جاء تحضيرا لهجمة خطيرة على الأقصى بغطاء إعلامي ، خاصة وان احد المشاركين في الاقتحام كشف لأعضاء المجموعة اطّلاعه على معلومات خلال جولات سابقة امتدت لفترة طويلة في أماكن مخفية في المسجد الأقصى .

وحذرت "مؤسسة الاقصى" من تداعيات هذا الاقتحام وقالت انه يثير تساؤلات عديدة خاصة وان الحديث يدور عن مجموعة من رجالات الإعلام المهيمن في المؤسسة الإسرائيلية . وأشارت المؤسسة إلى لعب الإعلام الإسرائيلي دورا خبيثا في الترويج لأسطورة الهيكل المزعوم وانه ذراع رئيسي من أذرع المؤسسة الإسرائيلية التي تحاول من خلاله رسم صورة إسرائيلية مزيفة حول تاريخ المسجد الاقصى المبارك ومدينة القدس والتعامل معها على أنها واحدة من التراث والحضارة العبرية الموهومة .

ودعت "مؤسسة الأقصى" المسؤولين وأصحاب القرار الى النهوض لحماية المسجد الأقصى ، مشيرة إلى ان الوضع الراهن الذي يمر به الأقصى يحتاج إلى وقفة جادة ونهضة إسلامية وعربية حقيقية تنصر قضيته وتعيد له مجده .

انشر عبر