شريط الأخبار

"مؤسسة الاقصى" تحذر من سباق" الفورمولا 1" في القدس المحتلة

07:40 - 13 تشرين أول / يونيو 2013

القدس المحتلة - فلسطين اليوم

حذرت "مؤسسة الاقصى للوقف والتراث" في بيان لها اليوم الخميس 13/6/2013 من الأهداف الحقيقية التي تقف وراء عرض " فورميلا 1" التهويدي الذي سيجري اليوم وغدا في محيط المسجد الاقصى والقدس القديمة بمشاركة متسابقين عالميين وإسرائيليين وفريق شركة فراري المصنّعة للسيارات الفارهة وقالت انه تهويدي باميتاز .

وأكدت المؤسسة " ان مثل هذه الفعاليات والنشاطات التي تقوم عليها بلدية الاحتلال في القدس وأذرع المؤسسة الاسرائيلية تحوي في طياتها معانٍ خطيرة تظهر مدى سعي الاحتلال لتهويد مدينة القدس بأساليب مختلفة "، ولفتت المؤسسة الى ان وجود المسجد الاقصى وقبة الصخرة وحائط البراق بالاضافة الى أسواق البلدة القديمة في الاعلان الترويجي المصور للعرض يؤكد مخططات الاحتلال لإظهار مدينة القدس على أنها "العاصمة الموحدة لاسرائيل"، وجددت المؤسسة تأكيدها على اسلامية وعروبة وفلسطينية المدينة المقدسة بجزأيها الشرقي والغربي.

وبحسب الاعلان فقد سبق العرض مؤتمر صحفي لرئيس بلدية الاحتلال في القدس نير بركات والشركات الراعية للسباق من بينها شركة "كاسبرسكي" العالمية المتخصصة في إنتاج برامج حماية الحاسوب.

وأشارت مؤسسة الأقصى إلى أن العرض سيبدأ اليوم في تمام الساعة الرابعة حتى الساعة السابعة مساء وسيتجدد يوم غد الجمعة في تمام الساعة الحادية عشرة حتى الثانية ظهرا. وتمحورت مسارات السباق في باب الخليل وقلعة القدس ومجمع "ماميلا" – بمحاذاة مقبرة مأمن الله الاسلامية التاريخية-، وبركة السلطان سليمان القانوني، وكلها أماكن تقع بمحاذاة سور البلدة القديمة.

وبحسب مصادر اسرائيلية فمن المتوقع ان يشارك في مشاهدة العرض ما بين 50 -100 الف مشاهد، في أماكن خصصت لذلك ( بعضها مجانا وآخر بمقابل مالي)، فيما ستكون كلفة العرض 15 مليون شيقل ( تقريبا 4 مليون $) بدعم عالمي ومحلي ، منها 2,5 مليون شيقل من بلدية الاحتلال في القدس.

وأضافت المؤسسة أن شرطة الاحتلال في القدس قامت بإغلاق الشوارع التي سيجري فيها السباق اليوم من الساعة الواحدة حتى ساعات المساء، وغدا من الساعة الثامنة صباحا حتى الثالثة عصرا .

انشر عبر