شريط الأخبار

الأسرى المرضى يعيدون وجبات الطعام احتجاجا على وضعهم الصحي

02:08 - 13 تشرين أول / يونيو 2013

رام الله - فلسطين اليوم


قال الأسير رياض دخل الله العمور (43 عاما)، والمحكوم بالمؤبد، أن 15 أسيرا مريضا يقبعون بشكل دائم في مستشفى الرملة شرعوا بإعادة وجبات الطعام احتجاجا على سياسة الإهمال الطبي والاستهتار من قبل الأطباء وإدارة السجن بحياة وصحة المرضى.

وقال الأسير العمور لمحامية نادي الأسير التي زارته، "أن الطبيبة المناوبة في قسم المرضى لا تقوم بواجبها في علاج الأسرى، وأن إدارة المستشفى ما زالت تنقل المرضى إلى المحاكم والمستشفيات في سيارات البوسطة وليس في سيارات إسعاف مما يزيد من تدهور وضعهم الصحي، لا سيما أن بعضهم معاق ومشلول.

وأضاف الأسير العمور واصفا الوضع في قسم المرضى في الرملة، "إنهم محرومون من الخروج إلى الفورة، وأن هناك تفتيشات يومية وفجائية لقسم المرضى وفي ساعات الليل المتأخرة، حيث تقوم قوات قمعية بتخريب محتويات وممتلكات الأسرى".

وأوضح أن "نتيجة هذه الأوضاع وبعد تقديم شكاوي عديدة ودون أي استجابة، قررنا إعادة وجبات الطعام بشكل متدرج للتعبير عن احتجاجنا على هذه المعاملة اللانسانية بحق الأسرى المرضى".

وذكر العمور أن الأسرى المرضى الدائمين في مستشفى سجن الرملة هم:

ناهض الأقرع، رياض العمور، عثمان الخليلي، منصور موقدة، محمود سلمان، سامر عويسات، إياد رضوان، معتصم رداد، صلاح علي، معتز عبيدو، صلاح الطيطي، أمير أسعد، محمد أسعد، سلام الزغل، خالد الشاويش

انشر عبر