شريط الأخبار

قراقع يحذر من سقوط شهداء في صفوف الأسرى المضربين عن الطعام

01:10 - 13 حزيران / يونيو 2013

غزة - فلسطين اليوم

حذر وزير شؤون الأسرى والمحررين عيسى قراقع، من سقوط شهداء في صفوف الأسرى المضربين عن الطعام الذين يقبعون في المستشفيات الإسرائيلية، بسبب تردي أوضاعهم الصحية.

وحمل قراقع في بيان صحفي صادر عن الوزارة اليوم الخميس، حكومة إسرائيل المسؤولية عن انفجار الوضع بالسجون، قائلا: إن حركة إضراب الأسرى تأتي بسبب تواصل القهر والاضطهاد بحق الأسرى وممارسة إجراءات تعسفية وغير قانونية بحقهم، وهم في وضع صحي خطير للغاية ما يتطلب تحركا سياسيا وحقوقيا للتدخل لإنقاذهم.

وكان قراقع زار عائلتي الأسيرين عادل سلامة الحريبات في بلدة دورا بالخليل، المضرب عن الطعام منذ 23/5/2013 احتجاجا على تجديد اعتقاله الإداري عدة مرات، وعائلة الاسير أيمن علي طبيش من دورا المضرب عن الطعام منذ 23/5/2013 ضد اعتقاله الإداري.

وناشدت زوجة الأسير التدخل لإنقاذ حياته، حيث نقل إلى المستشفى بسبب تردي وضعه الصحي وسقوطه على الأرض عندما تعرض لنوبات من الدوخة وهزال شديد، وهو مريض بالتكلس الرئوي.

وقال والد الأسير أيمن طبيش: إن ابنه أيمن يعاني من عدة أمراض قبل اعتقاله، وهو أمضى أكثر من عشر سنوات سابقا في الاعتقال داخل السجون، مطالبا بالعمل من أجل إلغاء سياسة الاعتقال الإداري بحق ابنه أيمن.

يذكر أن 10 أسرى يخوضون إضرابا مفتوحةا عن الطعام، منهم 8 أسرى يخوضون إضرابا ضد اعتقالهم الإداري، وخمسة أسرى من الأردن يطالبون بالإفراج عنهم إلى الأردن، وأسير مضرب ضد إبعاده إلى خارج الوطن وهم: أيمن حمدان، وأيمن طبيش، وعادل حريبات، وباسل دويكات، وسمير بحيص، وأنس جود الله، ومؤيد شراب، ومنير مرعي، وعبد الله البرغوثي، وعلاء حماد، وحمزة عثمان، ومحمد الريماوي، وإياد أبو خضير.

وفي سياق آخر، أفادت محامية وزارة الأسرى حنان الخطيب بأن الأسير الأردني محمد الريماوي يعاني من نزيف حاد بالأنف وفقد من وزنه 19 كيلوغراما.

وقالت الخطيب التي زارت الريماوي في مستشفى سجن الرملة، إن المضربين معزولون عن العالم بالمطلق، ويتواجدون في زنازين لا تتوفر فيها الفرشات والأغطية والأدوات الكهربائية.

وأوضحت أن الأسرى الأردنيين: علاء حماد نقل إلى مستشفى 'سوروكا' في وضع صحي خطير وأصبح يعاني من ضعف النظر، وعبد الله البرغوثي الذي لا يزال في مستشفى العفولة تحت العلاج نتيجة تدهور كبير على وضعه الصحي، والأسير منير مرعي يعاني من إخدرار برجليه ومن الهزال والإرهاق، وحمزة عثمان أصبح يعاني من أوجاع بالأرجل.

وأشارت إلى أن الأسير محمد الريماوي المحكوم بالمؤبد وسكان بيت ريما في وضع صحي خطير حيث يعاني من مرض حمى البحر الأبيض المتوسط والتهابات حادة بالأمعاء والرئة، وخلايا الرئة تموت بشكل تدريجي نتيجة تناوله أدوية بالخطأ قبل سنتين.

انشر عبر