شريط الأخبار

أمريكا تطالب السلطة بطرد اللواء "سلطان أبو العينين"

01:56 - 12 حزيران / يونيو 2013

رام الله - فلسطين اليوم

طالب الكونغرس الامريكي في رسالة، السلطة الوطنية الفلسطينية بطرد اللواء سلطان أبو العينين، عضو اللجنة المركزية لحركة فتح، رئيس هيئة شؤون المنظمات الاهلية، مستشار الرئيس عباس للهيئات المحلية وذلك على خلفية تصريحاته التي وصفتها بالتحريضية ضد إسرائيل.

وقال رأفت عليان مدير مكتب اللواء ابو العينين خلال تصريحات له اليوم لأحدي الوكالات المحلية  إن الكونغرس الامريكي قدم رسالة احتجاج رسمية على زيارة اللواء ابو العينين لعائلة منفذ عملية حاجز زعترة جنوب نابلس التي قتل خلالها مستوطن.

وأضاف أن الأمريكيين وثقوا تصريحات اللواء أبو العينين التي تدعو الى قتل المستوطنين والكفاح، وطالبوا السلطة الفلسطينية بطرده من حركة فتح والاراضي الفلسطينية الى الخارج.

واكد عليان أن الرئيس محمود عباس والسلطة الفلسطينية ردوا على رسالة الكونغرس برسالة اكدت ان اللواء سلطان ابو العينين قائد منتخب في تنظيم كبير وهو موظف في السلطة الفلسطينية ويعمل داخل حركة فتح، وكان من الأجدر بالكونغرس أن يوثق اعتداءات المستوطنين على المساجد والمدارس والمواطنين الفلسطينيين في الضفة الغربية.

 

وبين عليان ان أبو العينين زار أسرة فلسطينية وهو مسؤول كبير وأن برنامج حركة فتح يؤكد على أن المقاومة مشروعة في حدود عام 67، وان اللواء لم يغيّر من خطابه الاعلامي على مدى فترة نضاله في بيروت وعودته الى الاراضي الفلسطينية.

ولم تعلق إسرائيل رسميا على موضوع رسالة الكونغرس، الا انها كانت قد رفضت تصريحات أبو العينين خلال حرب غزة والتي كانت تدعو الى المقاومة الفلسطينية.

وقال عليان إن اللواء ابو العينين في طريقه الى بيروت لزيارة اسرته هناك، وان سيعود خلال الاسبوع المقبل.

يذكر أن اللواء سلطان أبو العينين تولى مسؤولية الساحة اللبنانية منذ بداية التسعينيات حتى العام 2010، وقد صدر بحقه حكم اعدام من الحكومة اللبنانية والحكومة السورية، وانفك الحكم بتدخل سياسي عام 2006.

 

انشر عبر