شريط الأخبار

التواصل الجماهيري والإصلاح للجهاد ترعى صلحاً عشائرياً كبيراً في رفح

12:14 - 11 حزيران / يونيو 2013

غزة - فلسطين اليوم

في جو مهيب سادته روح الاسلام والمحبة والجيرة وحب الوطن رعت لجنة الإصلاح والتواصل الجماهيري التابعة لحركة الجهاد الإسلامي "إقليم رفح" صلحا عشائريا بين عائلتي عيد وأبو شمالة إثر شجار مؤسف ادى الى اصابات بليغة بين الطرفين مما استدعى سرعة احتواء الموقف من قبل لجنة الاصلاح وقد تكللت الجهود بالنجاح وعقد الصلح العشائري الكبير بحضور عدد من رجال الاصلاح والمخاتير والوجهاء وعدد كبير من ابناء العائلتين والجيران. 

 حيث ضم وفد لجنة الاصلاح القيادي في حركة الجهاد الاسلامي أ.أحمدالمدلل والشيخ أبو عامر أبو شباب والشيخ أبو احمد حسنين وابومحمدعوض.

بدوره ألقى ابوطارق المدلل كلمة الحركة ولجنة التواصل حث الجميع على الالتزام بشرع الله، كما قدم الشكر لكل من ساهم في هذا الصلح وخص بالشكر وجهاء العائلتين.

من جهته,  شكر مختار عائلة أبو شمالة  كل المساهمين في حل الإشكال، وثمن دور حركة الجهاد الإسلامي ولجنة الإصلاح التابعة لها على دورها في إصلاح ذات البين وسرعة التحرك لحل المنازعات بين الناس.

من جهته,عبر مختار عائلة عيد عن شكره أيضاً للجنة إصلاح الجهاد الإسلامي ودورها الريادي في حل الكثير من المشاكل بين العائلات الفلسطينية، شاكراً الجهود التي بذلت وساهمت في حل القضية من قبل الوجهاء والمخاتير ورجال الإصلاح.

من ناحيته، شكر الشيخ "أبو عامر ابو شباب "، العائلتين على القبول بالحل الذي تم الوصول إليه، وأكد أن لجان الإصلاح تعمل بكل طاقتها لحل الخلافات بين الناس.

ومن جانب اخر ثمن رئيس لجنة التواصل والاصلاح العامة الشيخ تحسين الوادية دور رجال الاصلاح في القطاع وخاصة لجنة اصلاح رفح لدورها الكبير في حل المئات من القضايا الصعبة واضاف ان لجان الإصلاح المنتشرة في قطاع غزة تؤدي دورها على اكمل وجه حيث استطاعت حل المئات من القضايا على ما يقتضيه الشرع وثمن حسن تعاون المواطنين ورجال الشرطة والقضاء والنيابة العامة في مساعدة رجال الاصلاح وتسهيل مهام عملهم.

انشر عبر