شريط الأخبار

هنية: المشروع الإسلامي الفلسطيني ينهض والمشروع "الإسرائيلي" يتراجع

03:21 - 09 تشرين أول / يونيو 2013

غزة - فلسطين اليوم

قال رئيس الحكومة الفلسطينية في قطاع غزة، إسماعيل هنية :" إن المشروع الإسلامي الفلسطيني في حالة نهوض متواصل، فيما يشهد المشروع "الإسرائيلي" وكل من يدعمه حالة تراجع وتخاذل، وانه لا مستقبل لـ "إسرائيل" على أرض فلسطين، ولن نكتفي بالقول وإنما نطلقها شعاراً في مخيمات العودة".

جاء ذلك خلال كلمة ألقاها اليوم الأحد في حفل إطلاق مخيمات "جيل العودة"، التي تنظمها حركة حماس، بحضور عدد من قيادات الحركة، ووفد من قافلة أميال من الابتسامات، والعديد من المتضامنين.

وأشار هنية إلى دور مخيمات جيل العودة في رسم مسار العودة، وتربية الأجيال وصناعة الانتصارات، موضحاً أن الهدف من المخيمات هو بناء الفرد الفلسطيني المسلم وبث روح الجهاد وتعزيز الأخلاق في نفوس المشاركين.

ودعا هنية القائمين على المخيمات ببذل كافة الجهود والإمكانيات لضمان تحقيق الأهداف المطلوبة، ببناء جيل قوي متمسك بعقيدته، ليساهم في تحرير فلسطين والمسجد الأقصى من براثن الاحتلال "الإسرائيلي"، وتحقيق رفعة الأمة وانتصارها على أعدائها.

ولفت هنية إلى أن مخيمات جيل العودة هذا العام ترتبط بثلاثة محاور رئيسية، وهي الإسراء والمعراج وانطلاق مسيرة القدس من أكثر من 50دولة، وحضور قافلة أميال من الابتسامات.

وتسلّم هنية مفتاح العودة من أحد مشايخ قرية قباطيا، ليتم تسليمها إلى أشبال جيل العودة لدحض ما يدعيه الاحتلال بأن الكبار يموتون والصغار ينسون.

ومن جانبه، أعلن نسيم ياسين انطلاق مخيمات "جيل العودة" بمشاركة (100) ألف طالب في جميع محافظات قطاع غزة.

وأوضح أن كافة الاستعدادات تمت بصورة مميزة من خلال لجان وهيئات موزعة على (700) مخيم منتشرة في قطاع غزة بإشراف (2000) مشرف، مشيراً إلى أن مخيمات جيل العودة هي من إبداعات حركة حماس وجماعة الإخوان المسلمين.

انشر عبر