شريط الأخبار

الاحتلال يعتقل شقيقين ويعتدي على طفل برام الله

09:13 - 07 تموز / يونيو 2013

وكالات - فلسطين اليوم

اعتقل جنود الاحتلال شقيقين، واعتدت على طفل خلال قمعها لمسيرة النبي صالح الأسبوعية بمدينة رام الله بالضفة المحتلة.

وقالت حركة المقاومة الشعبية "انتفاضة" في بيان لها الجمعة، إن قوات الاحتلال استهدفت المسيرة بقنابل الغاز المسلية للدموع والرصاص المعدني والمطاطي، واعتقلوا شقيقين واعتدوا على طفل، وأصابوا العشرات بحالات من الاختناق.

وأوضحت "انتفاضة" أن الشقيقين المعتقلين هم تميم أحمد فرج تميمي (19 عاما) وشقيقه مؤمن (17 عاما) واعتقلهم الجنود بعد الاعتداء عليهم، كما اعتدوا على الطفل أحمد إياد التميمي بالضرب ما أدى إلى إصابته بجروح في وجهه.

كذلك استهدف جنود الاحتلال منازل المواطنين والممتلكات العامة بالمياه الكيميائية العادمة، ما أدى لإلحاق الأضرار بممتلكات المواطنين.

وكانت المسرة وفق "انتفاضة" انطلقت من وسط ميدان الشهداء في القرية صوب الأراضي المهددة بالمصادرة، حيث رفع المشاركون فيها العلم الفلسطيني، ورددوا هتافات وعبارات منددة بالعدوان المتواصل على القدس وعلى الشعب الفلسطيني.

 

انشر عبر